العثور على جثة بساحل العاج قد تكون لصحفي مختفي منذ سنين

Fri Jan 6, 2012 11:27pm GMT
 

باريس 6 يناير كانون الثاني (رويترز) - عثر فريق من المحققين في ساحل العاج على جثة قالوا انها ربما تكون للصحفي الفرنسي-الكندي جي اندري كيفر الذي اختفى من ابيدجان العاصمة الاقتصادية للبلاد في 2004 وذلك حسبما قال شقيقه لتلفزيون فرانس 3 اليوم الجمعة.

وأرسل فريق يضم محققين من فرنسا وساحل العاج عينات من الجثة التي استخرجت من منطقة إسيا الواقعة على بعد بضعة كيلومترات شمال شرقي ابيدجان إلى فرنسا لإخضاعها لاختبارات تحديد الهوية الجينية.

وأبلغ برنارد كيفر المحطة التلفزيونية "بدأ القاضي (باتريك) رامايل عمليات الحفر هذا الصباح بناء على المعلومات التي حصل عليها منذ فترة وعثر على الجثة في الموقع الذي حدده الشخص الذي ابلغ بذلك."

وقال اللفتنانت الحسن دومبي رئيس عمليات الجيش بالمنطقة ان قرويين ابلغوه قبل ثلاثة اشهر انهم شاهدوا "دفن غريب لرجل ابيض" في ياوكورو على بعد 20 كيلومترا من إسيا.

وأبلغ دومبي رويترز عبر الهاتف "قمت بالتحقيق واكتشفت قبرا...دفنت الجثة بسرعة على اطراف القرية."

واضاف قائلا "ابلغت سلطات الجيش الفرنسي وأوصلوني بالقاضي المسؤول عن القضية. اتى ظهر اليوم واستخرجنا الجثة التي هي لكيفر ولكن ذلك يحتاج تأكيدا بواسطة اختبار اخر في ابيدجان."

وقال دومبي ان الرفات سينقل لابيدجان في وقت لاحق الجمعة بصحبة رامايل.

ويتحقق محققون فرنسيون من مزاعم وجود دافع سياسي في اختفاء كيفر يتعلق باعضاء في دائرة الرئيس السابق لوران جباجبو.

واعتقل جباجبو في ابريل نيسان 2011 في ابيدجان على ايدي مقاتلين موالين لخصمه الحسن واتارا بعد اربعة اشهر من الحرب الاهلية التي تفجرت عقب انتخابات رئاسية متنازع عليها قتل فيها اكثر من ثلاثة الاف شخص وتسببت في نزوح نحو مليون اخرين.   يتبع