مقتل 31 جنديا أمريكيا في تحطم هليكوبتر في أفغانستان

Sun Aug 7, 2011 12:54am GMT
 

من ميشيل نيكولز

كابول 7 أغسطس اب (رويترز) - قال الرئيس الأفغاني حامد كرزاي السبت إن طائرة هليكوبتر تابعة لحلف شمال الأطلسي تحطمت خلال قتال مع حركة طالبان في وسط أفغانستان مما أسفر عن مقتل 30 جنديا أمريكيا ومترجم وسبعة أفغان في أسوأ حادث فردي بالنسبة للقوات الأجنبية خلال الحرب المستمرة منذ عشرة أعوام.

وسارعت طالبان إلى اعلان مسؤوليتها عن اسقاط الطائرة بقذيفة صاروخية رغم ان الحركة كثيرا ما تبالغ في الاحداث التي تتضمن اهدافا اجنبية او تابعة للحكومة الافغانية. وقالت الحركة ان ثمانية من رجالها قتلوا في اشتباك عنيف.

وفي واشنطن قال مسؤول امريكي انه من المعتقد ان الطائرة اسقطت. وقالت وزارة الدفاع الامريكية ان سبب تحطمها قيد التحقيق.

وقال مسؤول امريكي ان بعض القتلى الامريكيين اعضاء في الفريق السادس بالقوات البحرية الخاصة وهي الوحدة التي قتلت زعيم تنظيم القاعدة اسامة بن لادن في مايو ايار في باكستان ولكن ايا من القتلى كان ضمن الفرقة التي اغارت على بن لادن.

وكان مسؤولون قالوا في باديء الامر أن 31 امريكيا قتلوا ولكن وزارة الدفاع الامريكية عدلت الرقم الى 30 امريكيا وسبعة افغان ومترجم الذي لم تعرف جنسيته على الفور.

وأفاد بيان مقتضب صادر عن القصر الرئاسي أن طائرة هليكوبتر ناقلة للجنود من طراز شينوك تحطمت في إقليم ميدان وردك إلى الغرب من العاصمة كابول.

وأكد مسؤولون امريكيون واخرون من قوة المعاونة الأمنية الدولية (إيساف) التي يقودها حلف شمال الأطلسي في كابول تحطم طائرة هليكوبتر ليل الجمعة دون ان يذكروا اي تفاصيل.

وقالت السفارة الامريكية في كابول في بيان "قوة المعاونة الامنية الدولية لا تزال تقيم الملابسات التي اسفرت عن سقوط القتلي وعمليات الانقاذ تجرى حاليا."   يتبع