محكمة تسمح لمرشح بتحدي تشافيز في انتخابات الرئاسة بفنزويلا

Sat Sep 17, 2011 1:46am GMT
 

كراكاس 17 سبتمبر أيلول (رويترز) - منحت محكمة دولية امس الجمعة الحق لزعيم فنزويلي معارض للترشح امام الرئيس الفنزويلي هوجو تشافيز في عام 2012 وهو حكم من المؤكد ان يلهب السباق على رئاسة اكبر مصدر للنفط في امريكا اللاتينية .

وكانت السلطات الفنزويلية قد حظرت على مرشح الوسط ليوبولد لوبيز من القيام بحملة انتخابية بعد اتهامه بالفساد ولكن محكمة الامريكتين لحقوق الانسان والتي تتخذ من كوستاريكا مقرا لها اصدرت حكما لصالحه.

وهذه المحكمة جزء من منظمة الدول الامريكية ويفترض ان قراراتها ملزمة. ولكن الحكومة الفنزويلية قالت ان حكم لوبيز دوافعه سياسية وانها ربما مازالت تحظر لوبيز الذي تلقى تعليمه في هارفارد من خوض حملة انتخابات الرئاسة.

واشتهر لوبيز(40 عاما) كرئيس لبلدية منطقة تشاكاو الغنية في كراكاس . وكان من المرجح ان يفوز لوبيز في السباق لرئاسة بلدية كراكاس ككل في 2008 ولكن المراقب العام بفنزويلا منعه هو وعشرات من الساسة الاخرين ومعظمهم من المعارضة من تحقيق ذلك.

واتهم لوبيز بالفساد دون ان يحاكم ومنع من السعي لتقلد منصب عام حتى عام 2014. ويقول ان هذه الاتهامات ملفقة ووصفها بانها غير دستورية لمنعه من ممارسة السياسة دون منحه محاكمة اولا.

واصدرت الحكومة بيانا في ساعة متأخرة من الليلة الماضية قال ان المحكمة العليا الفنزويلية سيكون لها الكلمة الاخيرة في هذه القضية. ومن المتوقع ان تنحاز المحكمة الى جانب تشافيز.

وبدأت الحملة الدعائية لانتخابات 2012 الاسبوع الماضي بشكل غير رسمي عندما حدد السلطات الانتخابية موعد الانتخابات في السابع من اكتوبر تشرين الاول .

أ ص (سيس)