محتجون يطوقون البيت الابيض في خلاف بشأن خط انابيب نفطي

Mon Nov 7, 2011 1:57am GMT
 

واشنطن 7 نوفمبر تشرين الثاني (رويترز) - طوق الاف المحتجين المعارضين لمد خط انابيب نفطي جديد من كندا الى الولايات المتحدة حدائق البيت الابيض امس الاحد لحث الرئيس باراك اوباما على رفض المشروع لاسباب بيئية.

ويلاحق معارضو خط انابيب كيستون اكس ال لشركة ترانس كندا والذي سينقل النفط الخام المستخرج من الرمل النفطي اوباما منذ اشهر مبدين اعتراضهم على عملية استخراج النفط من الرمال والتي تؤدي الى تلوث الجو بالكربون.

واصطف امس الاحد الاف الرجال والنساء وقد ارتدى كثيرون منهم سترات برتقالية اللون كتب عليها "اوقفوا خط الانابيب" حول حدائق البيت الابيض التي تضم قصر الرئاسة ووزارة الخزانة الامريكية ومبنى اداري تنفيذي مترامي الاطراف.

ويهدد الخلاف بشأن خط الانابيب بان يلقي بظلاله على سباق الرئاسة في 2012 . وسيواجه اوباما مأزقا سياسيا سواء وافقت ادارته على المشروع او رفضته.

وسيؤدي تأييد الادارة للمشروع الى دعم هدف اوباما بخلق فرص عمل وتنويع مصادر الطاقة الامريكية ولكنه سيؤدي الى استياء انصاره الديمقراطيين الذين يشعرون باحباط بالفعل بسبب حجم تقدمه في مكافحة التغير المناخي.

أ ص (من)