الجامعة العربية لا تصل الى حد تعليق عضوية سوريا وتحث على الحوار

Mon Oct 17, 2011 1:25am GMT
 

من مروة عوض وخالد يعقوب عويس

القاهرة/عمان 17 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - حث وزراء خارجية جامعة الدول العربية الحكومة والمعارضة في سوريا الى التفاوض لانهاء اعمال العنف ولكنهم لم يصلوا الى حد تعليق عضوية سوريا في الجامعة العربية بسبب قمعها العسكري للمعارضة.

وقال نبيل العربي الامين العام للجامعة العربية بعد الاجتماع ان الجامعة ستدعو كل الاطراف المعارضة والحكومة لعقد حوار في غضون 15 يوما.

ولابد من عقد الاجتماع في مقر الجامعة العربية بالقاهرة وسيتم تشكيل لجنة تتخذ من سوريا مقرا لها للعمل على انهاء العنف.

وبدأ المحتجون المحبطون في قرع ابواب مبنى الجامعة العربية في الوقت الذي كان فيه رئيس وزراء قطر الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني يتلو القرار.

وهتف المحتجون"الشعب يريد تعليق عضوية سوريا في الجامعة العربية."

وكان رد الفعل المبدئي من سوريا سلبيا ايضا.

وذكر التلفزيون الرسمي السوري ان سوريا لديها تحفظات على دعوة الجامعة لاجراء حوار شامل في مقرها الرئيسي وتقول انها قادرة على ادارة شؤونها وامنها.

ولزمت الحكومات العربية الصمت لاشهر في الوقت الذي حاولت فيه قوات الرئيس السوري بشار الاسد اخماد الانتفاضة بالدبابات والبنادق الالية.   يتبع