اوباما يشيد بتونس بوصفها "ملهمة" للربيع العربي

Fri Oct 7, 2011 11:54pm GMT
 

واشنطن 7 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - اعلن الرئيس الامريكي باراك اوباما عن تقدم تونس نحو الديمقراطية بعد اجتماع عقد في البيت الابيض مع رئيس الوزراء التونسي الباجي قائد السبسي اليوم الجمعة.

وقال اوباما بعد اجتماع في المكتب البيضاوي مع السبسي ان"الولايات المتحدة لها مصلحة كبيرة في رؤية النجاح في تونس وخلق فرصة اكبر ومزيد من الاستثمار التجاري في تونس."

وتأمل واشنطن ان يعطي تقدم تونس نحو الديمقراطية مثالا يحتذي به اخرون بعد خطوات متعثرة في هذا الاتجاه من قبل مصر وناقش اوباما حزمة مساعدة قيمتها 50 مليون دولار في شكل ضمانات قروض واستثمارات.

وقال "في ضوء ان تونس كانت اول دولة تخوض التحول الذي نعرفه باسم الربيع العربي وفي ضوء انها الان اول دولة تجري انتخابات رأينا انه من الملائم ان تكون تونس اول من يزور البيت الابيض."

واطاحت الانتفاضة الشعبية في تونس بحاكمها المستبد زين العابدين بن علي في يناير كانون الثاني واشعلت تحركات مماثلة اعادت رسم الخريطة السياسية للعالم العربي.

وستجري تونس انتخابات في 23 اكتوبر تشرين الاول . وسيتنافس نحو 11 الف مرشح يمثلون 110 احزاب على 218 مقعدا في جمعية لاعادة كتابة دستور البلاد.

وقال اوباما ان"تونس كانت الهاما لنا جميعا الذين نؤمن بان كل فرد رجل وامرأة له حقوق معينة غير قابلة للتصرف.

"التقدم الذي احرز بالفعل في هذه الفترة الزمنية القصيرة شجعنا بشكل كبير."

وكان المصريون من بين اكثر من حركتهم الانتفاضة التونسية للاطاحة برئيسهم. ولكن بعد اشهر من اجبار حليف الولايات المتحدة ورئيس مصر لفترة طويلة حسني مبارك على ترك السلطة مازال مجلس عسكري يمسك بالسلطة وسط اتهامات بانتهاكات لحقوق الانسان .   يتبع