الدبابات السورية تقصف دير الزور والسعودية تدين العنف

Mon Aug 8, 2011 3:29am GMT
 

من خالد يعقوب عويس

عمان 8 أغسطس اب (رويترز) - قال سكان إن دبابات سورية قصفت مدينة دير الزور في شرق البلاد معقل القبائل السنية لليوم الثاني اليوم الإثنين ودفع العنف المتصاعد هناك عاهل السعودية الملك عبدالله لتوجيه إدانة شديدة للرئيس بشار الأسد.

وكسر الملك عبدالله حاجز الصمت العربي وطالب اليوم الإثنين بنهاية لإراقة الدماء وقال انه استدعى سفير بلاده من دمشق.

وقال العاهل السعودي في بيان تلي على قناة العربية "ان ما يحدث في سوريا لا تقبل به المملكة العربية السعودية".

واضاف إنه يتعين على سوريا "ايقاف آلة القتل وإراقة الدماء وتحكيم العقل قبل فوات الاوان وطرح وتفعيل اصلاحات لا تغلفها الوعود بل يحققها الواقع."

واضاف البيان ان "مستقبل سوريا بين خيارين لا ثالث لهما اما ان تختار بارادتها الحكمة او ان تنجرف الى اعماق الفوضى والضياع."

وصدر البيان بالتزامن مع دخول دبابات وجنود سوريين مدينة دير الزور في شرق البلاد في تصعيد آخر ضد الانتفاضة المستمرة منذ خمسة اشهر ضد حكم الأسد.

وأبلغ احد السكان ويدعى محمد رويترز عبر الهاتف ان ضاحية الحويقة تتعرض لقصف عنيف من مركبات مدرعة وان المستشفيات الخاصة مغلقة وأن الناس يخشون نقل المصابين للمنشآت الحكومية لانها تعج بالشرطة السرية.

وقال ان 65 شخصا على الاقل قتلوا منذ اقتحمت دبابات ومركبات مدرعة المدينة الواقعة على بعد 400 كيلومترا شمال شرق دمشق امس الاحد وسحقت حواجز وفتحت نيرانها.   يتبع