28 آب أغسطس 2011 / 05:33 / بعد 6 أعوام

الجامعة العربية تحث على وقف اراقة الدماء بسوريا وترسل مبعوثا

من خالد يعقوب عويس وايمن سمير

عمان/القاهرة 28 أغسطس اب (رويترز) - طلبت الدول العربية من سوريا اليوم الاحد"تحكيم العقل" وانهاء اشهر من اراقة الدماء بعد بعض من اقوى الاحتجاجات في دمشق منذ بداية الانتفاضة ضد الرئيس بشار الاسد.

واتفق وزراء خارجية دول الجامعة العربية ايضا على ارسال نبيل العربي الامين العام للجامعة العربية الى سوريا للحث على اجراء اصلاحات سياسية واقتصادية في هذا البلد الذي تحكمه عائلة الاسد منذ 41 عاما.

وجاءت خطوتهم بعد ان قالت ايران اوثق حلفاء سوريا ان على دمشق الاصغاء "للمطالب المشروعة" لشعبها. ولكنها اضافت ان اي تغيير في نظام الحكم بسوريا او حدوث فراغ في السلطة في دمشق سيكون خطرا على المنطقة.

وتقول الأمم المتحدة إن 2200 شخص قتلوا منذ أن ارسل الأسد دبابات وقوات لسحق المظاهرات التي انفجرت في مارس اذار بعد ان اسقطت انتفاضتان شعبيتان رئيسي تونس ومصر.

ولكن على الرغم من الادانة الدولية المتزايدة والتهديد بفرض مزيد من العقوبات الغربية وتصاعد الضغوط الاقتصادية بسبب التأثير على السياحة والاستثمار لم يظهر حكم الاسد علامة على قرب انهياره.

وشدد مجلس جامعة الدول العربية على"ضرورة وضع حد لاراقة الدماء وتحكيم العقل قبل فوات الاوان."

وحذرت سوريا سكان دمشق امس السبت من التظاهر "حرصا على سلامتهم."

وقال بيان لوزارة الداخلية نشرته وسائل الاعلام الرسمية "تهيب وزارة الداخلية بالاخوة المواطنين عدم الاستجابة لدعوات في مواقع التواصل الاجتماعي للمشاركة في مسيرات أو تجمعات في الساحات العامة بدمشق وذلك حرصا على سلامتهم."

وقال شهود وناشطون ان القوات السورية اطلقت الذخيرة الحية لمنع الاف المحتجين من السير الى وسط دمشق من الضواحي الشرقية امس السبت مما ادى الى اصابة خمسة على الاقل بجروح خطيرة.

واطلقت قوات الامن وميليشيات موالية للاسد تعرف باسم الشبيحة الذخيرة الحية ايضا على مصلين حاولوا التظاهر خارج مسجد الرفاعي في كفر سوسة حيث يوجد مقر الشرطة السرية.

وقال شهود ان الموالين للاسد ضربوا اسامة الرفاعي امام المسجد الذي عولج بغرز في رأسه.

وقال المرصد السوري لحقوق الانسان نقلا عن شهود إن مزيدا من المظاهرات خرجت في دمشق ليل الجمعة حتى صباح السبت بشكل أكبر من أي وقت منذ بدء الاحتجاجات على حكم الاسد في مارس آذار.

وقال ناشطون وسكان ان ثلاثة محتجين على الاقل قتلوا في مناطق اخرى بسوريا امس السبت في الوقت الذي قام فيه عشرات الالاف بمسيرة للمطالبة بتنحي الاسد في مناسبة دينية كبيرة.

وتنحي السلطات السورية باللائمة في اراقة الدماء على "جماعات ارهابية"مسلحة وتقول ان 500 من افراد الشرطة والجيش قتلوا. وطردت السلطات السورية معظم الصحفيين المستقلين مما جعل من الصعب التحقق من الاحداث على الارض.

وبعد اول اجتماع رسمي للجامعة العربية بشان سوريا منذ بدء الانتفاضة قال الوزراء في بيان ان مجلس الجامعة العربية"يعرب عن قلقه وانزعاجه ازاء ما تشهده الساحة السورية من تطورات خطيرة ادت الى سقوط الاف الضحايا بين قتيل وجريح من ابناء الشعب السوري الشقيق."

وانتقد معلقون عرب كثيرون الجامعة العربية بسبب رد فعلها الخجول على العنف. وظلت الجامعة لاشهر تعرب فقط عن "القلق" مما يشير الى انقسامات بين اعضائها والذين يواجه بعضهم احتجاجات عامة.

وأي تغيير في السلطة في سوريا سيكون له أصداء قوية على المستوى الاقليمي.

وقالت إيران حليفة سوريا انه يتعين على الأسد ان يستجيب "للمطالب المشروعة للشعب" ولكن على عكس القوى الاقليمية الاخرى لم تنتقد استخدام القوة لسحق الاحتجاجات. وقالت انه يجب الا يكون هناك تغيير في النظام الحاكم.

وقال وزير الخارجية الايراني علي اكبر صالحي"لو حدث تغيير او فراغ في نظام الحكم السوري فسيكون لذلك عواقب لا يمكن التكهن بها.

"حدوث تغيير في سوريا لن تكون عواقبه جيدة بالنسبة لاي احد في المنطقة ويمكن ان يعرض المنطقة لازمة خطيرة."

وقال بيان الجامعة العربية في رسالة تصالحية لدمشق ان"المجلس يشدد على ان استقرار الجمهورية العربية السورية هو ركيزة اساسية في استقرار الوطن العربي والمنطقة بأكملها."

وعزز الاسد الذي ينتمي الى الطائفة العلوية التي تمثل اقلية في سوريا تحالفا مع حكام ايران الدينيين الشيعة مثيرا قلق الاغلبية السنية في سوريا. ويدعم الاسد ايضا جماعات نشطين لبنانية وفلسطينية.

وتتهم الولايات المتحدة طهران بتقديم الدعم لقوات الاسد في سحق الاحتجاجات.

وقال دبلوماسيون إن الاتحاد الاوروبي والولايات المتحدة حثا الأسد على التنحي لكن مسعاهما لفرض عقوبات من مجلس الامن الدولي على سوريا بسبب قمع المحتجين واجه مقاومة من روسيا والصين.

ويوجد لروسيا قاعدة بحرية في سوريا وهي واحدة من مورديها الرئيسيين للسلاح. ومن بين العقوبات المقترحة فرض حظر السلاح بينما تشمل عقوبات أخرى تجميد أصول الأسد ومعاونيه.

أ ص (سيس)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below