مقتل 26 شخصا على الاقل خلال مظاهرة مناهضة لصالح في اليمن

Sun Sep 18, 2011 10:11pm GMT
 

(لزيادة عدد القتلى وتفاصيل)

من إريكا سولومون

صنعاء 18 سبتمبر أيلول (رويترز) - قتل 26 شخصا على الاقل بالرصاص وأصيب المئات بجروح اليوم الأحد عندما أطلقت قوات الامن النار على متظاهرين اخترقوا صفوف الشرطة في العاصمة اليمنية صنعاء في تصعيد درامي للاحتجاجات ضد الرئيس علي عبد الله صالح.

وسمعت أصوات الأعيرة النارية والانفجارات حتى ساعة متأخرة من الليل وتعهد المحتجون بمواصلة المظاهرات صباح غد الاثنين.

ورأى شاهد من رويترز في وقت ساق اطلاق قوات الأمن النار على المحتجين من فوق بنايات وتستخدم مدافع المياه والغاز المسيل للدموع لصد عشرات الالاف من المحتجين. وكان بعض المحتجين يحملون الهروات أو يقذفون سيارات الشرطة بالقنابل الحارقة.

ودوى صوت عبر مكبرات للصوت في ساحة التغيير - حيث يخيم الالاف منذ ثمانية أشهر للمطالبة بانهاء حكم صالح المستمر منذ 33 عاما- يدعو المحتجين للتحرك والدفاع عن شرف الشهيد.

واستجاب للنداء المئات من الذين مازالوا في الخيام للنداء حيث هرولوا مرددين صيحات التكبير وهم يشقون طريقهم في الشوارع.

واشارت تقديرات المسعفين إلى ان نحو 342 شخصا يعانون من جروح ناجمة عن اعيرة نارية منهم 36 في حالة خطيرة. وقال المسعفون ان قتيلا اصيب بقذيفة صاروخية أدت إلى تمزق وجهه.

ويسعى المحتجون إلى تصعيد المظاهرات بعد ان انتابهم الاحباط لفشلهم في الاطاحة بصالح الذي يتعافى في السعودية من محاولة اغتيال تعرض لها في يونيو حزيران.   يتبع