تدنيس قبور لمسلمين ومسيحيين في مدينة اسرائيلية

Sat Oct 8, 2011 11:04pm GMT
 

من دوجلاس هاملتون

تل ابيب-يافا (اسرائيل) 8 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - دنست عشرات من شواهد قبور في مدافن متجاورة لمسلمين ومسيحيين تطل على البحر في يافا والقيت قنبلة حارقة على معبد قريب اليوم السبت وهو يوم صوم الغفران اليهودي.

وحطمت خمسة قبور على الاقل وكتب على 20 قبرا اخر شعارات بالعبرية من بينها"الموت للعرب"و"بطاقة السعر" وهو شعار يستخدمه مستوطنو الضفة الغربية المتشددون وانصارهم .

وتوعد مدبرو حملات "بطاقة السعر" بالانتقام من اي تحرك من جانب اسرائيل لازالة المواقع الاستيطانية في الضفة الغربية والتي شيدت دون اذن من الحكومة الاسرائيلية واضرموا النار في مساجد وخربوا ممتلكات اسرائيلية وفلسطينية.

وقال ميكي روزينفيلد المتحدث باسم الشرطة ان قنبلة حارقة القيت على سقف معبد في منطقة يافا ولكنها لم تؤد الى اضرار او اصابات. واضاف ان تحقيقا بدأ وتم تعزيز دوريات الامن.

واضاف"نبحث عمن قد يكون وراء تدنيس المقابر."

وخرج بضع عشرات من الاسرائيليين والفلسطينيين في اظهار للاحتجاج ضد هذه الهجمات وانحى عضو في المجلس المحلي باللائمة في ذلك على المستوطنين.

ويافا هي الجزء القديم من تل ابيب وتضم خليطا من السكان العرب واليهود.

وقال سامي ابو شهدي وهو عضو في المجلس المحلي لتل ابيب -يافا ان"كل هؤلاء المستوطنين المتطرفين يقومون بانشطة مختلفة ولا يدفعون ثمنا لاي شيء.   يتبع