نودا: على اوروبا ان تفعل المزيد بشأن ازمة منطقة اليورو

Sat Oct 29, 2011 12:47am GMT
 

لندن 29 أكتوبر تشرين الأول (رويترز) - نقلت صحيفة فاينانشال تايمز اليوم السبت عن رئيس الوزراء الياباني يوشيهيكو نودا قوله انه يود ان يرى اوروبا تبذل جهودا اكبر "لتخفيف مخاوف ازمة(منطقة اليورو) من خلال خلق موقف اقوى واكثر تفصيلا."

وقالت الصحيفة ان اليابان ثالث اكبر اقتصاد في العالم مازالت تشعر بقلق بشأن احتمال انتقال العدوى اليها.

وقال نودا للصحيفة "الحريق ليس في الجانب الاخر من النهر.

"حاليا اهم شيء هو ضمان الا ينتقل الى اسيا او الاقتصاد العالمي."

وقالت الصحيفة ان اليابان تمتلك ما يزيد قليلا عن عشرين في المئة من العشرة مليارات دولار من السندات التي اصدرها صندوق الانقاذ الاوروبي وان نودا اشار الى ان طوكيو ستواصل دعم صندوق "تسهيل الاستقرار المالي الاوروبي" الموسع.

وسعى كبير المسؤولين التنفيذيين عن صندوق "تسهيل الاستقرار المالي الاوروبي" الى الحصول على دعم مالي من الصين للمساعدة في حل ازمة ديون منطقة اليورو قائلا انه على الرغم من انه لا يلوح في الافق اتفاق سريع فانه مازال واثقا من ان بكين ستواصل شراء السندات التي اصدرها صندوقه.

ويزور كلاوس ريجلنج بكين لاجراء محادثات مع زعماء الصين بعد يوم من توصل زعماء منطقة اليورو الى اتفاق بشأن الازمة المستمرة منذ عامين والتي تركت اقتصادي ايطاليا واسبانيا يواجهان ضغط الاسواق المالية.

وبعد توصل اجتماع القمة الاوروبي في بروكسل لاتفاق في الساعات الاولى من صباح الخميس اتصل الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي فورا بالصين للسعي للحصول على مساعدة مالية قائلا ان لبكين "دورا كبيرا تلعبه."

ولكن يبدو ان ساركوزي لم يتلق اي التزامات محددة.   يتبع