اضراب في نيجيريا بسبب ارتفاع اسعار الوقود

Mon Jan 9, 2012 2:26am GMT
 

لاجوس 9 يناير كانون الثاني (رويترز) - تبدأ نقابات العمال النيجيرية اضرابا عاما اليوم الاثنين احتجاجا على الغاء دعم الوقود الذي يعتبره كثيرون من النيجيريين العاديين احد المزايا القليلة التي يحصلون عليها من الدولة.

واعلنت المؤسسة المسؤولة عن تنظيم الوقود بنيجيريا الغاء الدعم من اول يناير كانون الثاني في اطار جهود خفض الانفاق الحكومي وتشجيع الاستثمار المطلوب في قطاع تكرير النفط بنيجيريا.

ويقول مؤيدو الغاء الدعم انه لا يفيد سوى الطبقتين الثرية والمتوسطة على حساب الفقراء ويغذي الفساد ويحول مليارات الدولارات من الاموال العامة الى مجموعة من مستوردي الوقود.

وقال بيسمارك ريوين كبير المسؤولين التنفيذيين بشركة دريفاتيفس المالية الاستشارية التي تتخذ من لاجوس مقرا لها "انه يمثل 25 في المئة من مجمل الانفاق في الميزانية وهو اكبر بند بمفرده وهو اكبر من التعليم والصحة والزراعة مجتمعة.

"وماداموا ينفقون المال بطريق صحيحة فان الغاء الدعم لابد وان يكون جيدا."

ولكن الاتحادات العمالية والنيجيريين العاديين غاضبون من ان سعر لتر البنزين قفز بين عشية وضحاها من نحو 65 نايرا الى 150 نايرا (0.93 دولار).

وتجمع الاف النيجيرين في الاسبوع الماضي في مدن من بينها العاصمة ابوجا والعاصمة التجارية لاجوس لاظهار غضبهم ويعتزم النيجيريون العاديون تنظيم مظاهرات ضخمة كي تتزامن مع الاضراب اليوم الاثنين.

ويقول خبراء صناعة النفط انه من غير المحتمل ان يكون لهذه الاضرابات تأثير على انتاج النفط لان الانتاج يتم الى حد كبير بشكل الي كما ان هناك حراسة قوية على المنشات.

وناشد الرئيس النيجيري جودلاك جوناثان النيجيريين تأييد الغاء دعم الوقود خلال كلمة تلفزيونية مباشرة يوم السبت كما حث البرلمان الجانبين على التراجع خلال جلسة طارئة عقدت امس الاحد.   يتبع