افراد طاقم سفينة اندونيسية يفرون منها تاركين الركاب يغرقون

Mon Dec 19, 2011 3:02am GMT
 

سيدني 19 ديسمبر كانون الأول (رويترز) - ذكرت وسائل الاعلام الاسترالية اليوم الاثنين ان قبطان وافراد طاقم سفينة اندونيسية مكدسة بمهاجرين غير شرعيين اخذوا سترات نجاة وسبحوا بعيدا عن السفينة اثناء غرقها خلال عاصفة عاتية تاركين اكثر من 200 راكبا مفقودا.

وقال لاجئون ناجون انه تم ترك الركاب المذعورين على ظهر السفينة التي كانت في طريقها الى استراليا يغرقون مع انشطارها في امواج عاتية على بعد 90 كيلومتر قبالة ساحل جاوة باندونيسيا.

وقال الباكستاني سعيد محمد ضياء(18 عاما)لصحيفة ديلي تلجراف ان"القبطان وافراد الطاقم الستة اخذوا سترات النجاة وبدأ يسبحون بعيدا.

"كانوا كلهم من اندونيسيا. فقدنا رؤيتهم في الامواج العالية ولم نرهم مرة اخرى ابدا. لا نعرف مااذا كان قد تم انقاذهم."

وقالت السلطات انه مازال لم يعرف عدد الناجين والمفقودين والذين يخشى ان يكونوا قد ماتوا .

ويعتقد ان كثيرين من ركاب السفينة الخشبية من المهاجرين لاسباب اقتصادية من دول من بينها ايران وافغانستان. ويستخدم الكثير من المهاجرين غير الشرعيين من الشرق الاوسط واسيا اندونيسيا نقطة عبور في طريقهم إلى استراليا.

أ ص (من)