انفجارات عند قاعة محكمة ماليزية حصل فيها انور ابراهيم على براءته

Mon Jan 9, 2012 3:53am GMT
 

كوالالمبور 9 يناير كانون الثاني (رويترز) -اصيب شخصان بسبب شحنين متفجرتين اليوم الاثنين في الوقت الذي تجمع فيه الاف المحتجين امام قاعة محكمة بماليزيا حيث برئت ساحة زعيم المعارضة انور ابراهيم من تهمة اللواط.

وقالت الشرطة انه لم يعرف سبب الانفجارات.

وقال راملي محمد يوسف المتحدث باسم الشرطة ان تحقيقا مبدئيا وجد ان شحنتين متفجرتين وضعتا اسفل حاجز للشرطة على شكل قمع في مرأب السيارات الواقع خارج قاعة المحكمة.

ومازالت الشرطة تنظر فيما تحتويه الشحنتان وانحى راملي باللائمة في ذلك على "اطراف لا تتسم بالمسؤولية."

أ ص (سيس)