وسائل الاعلام الصينية تلوح ببدء محادثات تجارية مع لي ميونج باك

Mon Jan 9, 2012 4:15am GMT
 

بكين 9 يناير كانون الثاني (رويترز) - ذكرت وسائل الاعلام الصينية المملوكة للدولة اليوم الاثنين ان الصين ستعرض على الرئيس الكوري الجنوبي الزائر لي ميونج باك امكانية بدء مفاوضات لابرام اتفاقية تجارية خلال الاشهر المقبلة مما يتيح توثيق العلاقات كوسيلة لتضييق شقة انعدام الثقة من الناحية السياسية.

ووصل لي الى بكين اليوم الاثنين لاجراء محادثات مع الرئيس هو جين تاو وزعماء اخرين وقالت صحيفة تشاينا ديلي ان الجانبين يتطلعان لبدء مفاوضات بشأن ابرام اتفاقية تجارية ثلاثية تشمل اليابان واتفاقية ثنائية منفصلة بين الصين وكوريا الجنوبية.

وابلغ مصدر لم ينشر اسمه من وزارة التجارة الصينية الصحيفة ان محادثات الاتفاقية التجارية الثنائية بين الصين وكوريا الجنوبية"ربما تبدأ في النصف الاول من العام."

وتواجه بكين حذرا متزايدا من جيرانها بسبب عمليات التحديث العسكري التي تقوم بها ونواياها الاستراتيجية ولاسيما بشأن كوريا الشمالية التي من المؤكد ان تأتي ضمن جدول اعمال لي.

واشارت صحيفة رسمية صينية الى ان المفاوضات التجارية قد تعطي مثالا لاستخدام الصين لاحتمال زيادة حرية الوصول الى اسواقها واستثماراتها لمواجهة مثل هذا النوع من انعدام الثقة.

ومن المحتمل ان يحث لي الصين على الضغط على حليفتها كوريا الشمالية لاظهار ضبط النفس بعد وفاة الزعيم كيم جونج ايل الذي حكم بيونجيانج لفترة طويلة الشهر الماضي وتولي نجله الذي لم يختبر وغير المعروف الى حد كبير كيم جونج اون .

ويتكهن بعض المحللين بان كيم الابن قد يأمر "باستفزاز" مثل شن هجوم عسكري على نطاق صغير او القيام باختبار نووي او صاروخي لاظهار صورة متشددة من خلال القوات المسلحة الكورية الشمالية القوية والتي يعد تأييدها حاسم بالنسبة له.

أ ص (سيس)