العثور على متفجرات قديمة قرب موقع الاحتفال باستقلال جنوب السوادن

Fri Jul 8, 2011 9:31pm GMT
 

جوبا (السودان) 8 يوليو تموز (رويترز) - قال خبراء في مكافحة الألغام اليوم الجمعة انهم اكتشفوا وازالوا حوالي 1800 رصاصة وقنبلة يدوية ومتفجرات قديمة أخرى بالقرب من موقع الاحتفال باستقلال جنوب السودان الذي سيحضره زعماء العالم.

ومن بين الشخصيات التي ستحضر هذه المناسبة في مدينة جوبا عاصمة جنوب السودان يوم السبت الامين العام للامم المتحدة بان جي مون ونحو 30 من رؤساء دول العالم.

واصبح الجنوب دولة مستقلة عند منتصف ليل الجمعة بالتوقيت المحلي (2100 بتوقيت جرينتش). ويتوج هذا الانقسام عملية جرت بموجب اتفاق السلام المبرم عام 2005 والذي أنهى عقودا من الحرب الاهلية مع الشمال.

وقالت المجموعة البريطانية لمكافحة الألغام (ماج) انها ازالت اول ذخائر لم تنفجر أواخر الاسبوع الماضي بعد أن دعتها حكومة الجنوب لفحص موقع امام النصب التذكاري للزعيم الجنوبي الراحل جون قرنق.

وقالت ميشيل هيلي من مكتب برنامج جنوب السودان التابع للمجموعة لرويترز "كانت هناك قذائف مورتر وقنابل يدوية وصواريخ ومجموعة متنوعة."

واضافت "لا يمكنك ابدا ان تقول ما اذا كانت ستنفجر. بعض الذخائر لم تعد بها متفجرات. ذخائر أخرى قد يكون بها فتيل بدون متفجرات. من الصعب ان تقول ما سينفجر ومتى... كانت هناك منذ عشر سنوات او 15 عاما وربما أكثر."

وقالت انه بحلول ظهر يوم الثلاثاء عثروا على ما يقرب من 1800 قطعة تم نقلها بعيدا وتدميرها.

وقالت هيلي إن المجموعة قامت بمسح جميع المناطق التي ستستخدم في الاحتفالات بما في ذلك موقع ضريح قرنق نفسه. واضافت "جرى تقييم وضع الموقع من قبل مكتب الامم المتحدة لمكافحة الألغام."

وقالت المجموعة إن كثيرا من المواد التي تم العثور عليها تحت سطح الأرض وفي موقع مخازن ذخيرة قديمة وثكنات عسكرية من زمن الحرب الأهلية في السودان بين الشمال والجنوب.   يتبع