مسؤول: أنشطة الصيد في بحر الصين الجنوبي دليل على حقوق الصين البحرية

Mon Mar 7, 2016 12:08pm GMT
 

بكين 7 مارس آذار (رويترز) - قال مسؤول حكومي اليوم الاثنين إن عمل الصيادين الصينيين في بحر الصين الجنوبي هو دليل على حقوق الصين البحرية ومصالحها في المنطقة في إشارة للسفن في الخطوط الأمامية لمسعى الصين تأكيد مطالبها في المياه المتنازع عليها.

وتعرضت الصين لانتقادات من الولايات المتحدة وحلفائها في الشهور القليلة الماضية بسبب أنشطة الردم التي تقوم بها في أرخبيل سبراتلي المتنازع عليه في بحر الصين الجنوبي.

وتطالب الصين بالسيادة على جميع أنحاء بحر الصين الجنوبي تقريبا الذي تتجاوز قيمة التجارة العابرة به سنويا 5 تريليونات دولار. لكن بروناي وماليزيا والفلبين وتايوان وفيتنام لها مطالب مخالفة لذلك.

أدلى لو باو مينغ رئيس لجنة الحزب الشيوعي الصيني في إقليم هاينان جنوب البلاد بهذه التعليقات أثناء الدورة السنوية للمجلس الوطني لنواب الشعب الصيني أو البرلمان الصيني.

وقال لو ردا على سؤال من رويترز "إذا كان من الممكن القول إننا نريد حماية حقوق ومصالح الصين في بحر الصين الجنوبي فالصيادون الذين عاشوا وكسبوا رزقهم من الصيد لآلاف الأعوام الماضية هم دليل على حقوقنا ومصالحنا."

وتشجع سلطات إقليم هاينان الصيادين على الإبحار في المناطق المتنازع عليها وتدعمهم الحكومة للقيام برحلات في المياه البعيدة.

وفي الأعوام الأخيرة توغل الصياديون أعمق في المياه القريبة من جنوب شرق آسيا بحثا عن مناطق جديدة للصيد بعد قلة المتوافر قريبا من موطنهم.

(إعداد مروة سلام للنشرة العربية - تحرير منير البويطي)