7 آذار مارس 2016 / 15:43 / منذ عامين

تلفزيون-متحف في بيروت يعرض مجموعة كبيرة من المعادن

الموضوع 1041

المدة 3.50 دقيقة

بيروت في لبنان

تصوير حديث (26 فبراير شباط 2016)

الصوت طبيعي مع لغة عربية ولغة إنجليزية

المصدر تلفزيون رويترز

القيود لا يوجد

القصة

كان لدى المهندس اللبناني سليم إده على الدوام شغف بالمعادن فيسافر في كافة أرجاء العالم ليجمع الصخور من كل رحلة.

بعد إعجاب كبير أبداه أصدقاؤه وزملاؤه قرر إده عرض مجموعته الضخمة وأنشأ متحفا خاصا مقره داخل حرم جامعة القديس يوسف في بيروت.

افتتح متحف (ميم) للمعدنيات في عام 2013 بعد أعمال بناء استمرت أكثر من عامين ويضم الآن حوالي 1600 من المعادن التي جمعها إده منذ عام 1997.

وقال سليم إده البالغ من العمر 57 عاما ”هيدا المتحف.. متحف المعدنيات.. المعدنيات هي مكونات كل مادة.. الجماد الموجودة على سطح الارض.. إللي أوقات بتتجلى بأشكال هندسية تامة وألوان حلوة.. هول يلي جمعتن.. يلي موجودين هون.. مصدرون تقريبا 65 بلد.. في 1600 قطعة.. ورا كل حجرة في خبرية.. إن كانت علمية.. إن كانت تاريخية.. إن كانت حضارية.. إلى آخره.. هاي فكرة المتحف.“

ويحوي المتحف المؤلف من طابقين مجموعة كبيرة من الصخور الرائعة بما في ذلك الذهب من الولايات المتحدة والماس من جنوب أفريقيا والتنزانيت من تنزانيا.

وقالت جوزيان ماضي سكاف وهي تتجول في المتحف مع زملاء لها أطباء ”نحن حظنا كبير انو عنا هالمتحف.. ولازم نجي نشوف ونتعلم وانا برأيي كمان نجيب أجيال معنا مش بس نحن.. بس انو من الضروري (بالانجليزية).. لازم.. لازم الواحد وقت اللي عندو شي هيك.. في يتعلم.. في يفهم الدني كيف هيدي.. انو اكيد.. انو طبيعي انو الواحد يجي.“

واشتُق اسم المتحف (ميم) من الحرف العربي (م) لأنه أول حرف تبدأ به كلمتا متحف ومعادن.

ويجتذب المتحف نحو 40 زائرا في اليوم حيث يستمتع كل من السياح والسكان المحليين بالمجموعة.

وقال الدكتور زياد نحاس ”المتحف (بالانجليزية) هون فريد من نوعه إلى حد ما (بالإنجليزية) وصراحة هي أول مرة أنا بجي علي.. بس _(لكنه) على مستوى عالمي وأعتقد أنه أعجبني كثيرا (بالانجليزية).“

وحصل إده في عام 2014 على شارة تشريفية من الرئيس اللبناني آنذاك ميشال سليمان للثناء على عمله.

وقالت خبيرة في علم دراسة الإنسان البدائي تدعى نور حداد زارت المعرض عدة مرات ”حسب ما عرفت يعني.. نال المتحف جوائز كتير مهمة من ناحية التصميم تبعو.. من ناحية كيف انعرضو القطع بقلبو.. بقى عنجد هيدا شي كتير مميز للبنان.. متل ما قلنا انو الحجار اللي فيكن تشوفوها بهيدا المتحف.. ما بتشوفوها بكل العالم.. في حجار يعني عنجد فريدة (بالانجليزية) بكل العالم.“

ويضم متحف ميم عدة صالات عرض فضلا عن مرافق تفاعلية مثل أجهزة الكمبيوتر التي تعمل باللمس لإعطاء الزوار معلومات عن أصول كل معدن.

كما يستضيف المتحف فعاليات ثقافية لجذب المزيد من الزوار وإعطاء العاصمة اللبنانية مساحة فنية مثيرة للاهتمام وحافلة بالأحجار الفريدة والمتألقة.

خدمة الشرق الأوسط التلفزيونية (إعداد أيمن مسلم للنشرة العربية - تحرير ياسمين حسين)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below