مقدمة 3-شارابوفا تواجه الايقاف بعد اعترافها بالسقوط في اختبار للمنشطات

Mon Mar 7, 2016 10:47pm GMT
 

(لإضافة بيانات وكالة المنشطات والاتحاد الدولي للتنس)

من مارك لامبرت ستوكس

لوس انجليس 7 مارس آذار (خدمة رويترز الرياضية العربية) - قالت نجمة التنس الروسية ماريا شارابوفا - أعلى الرياضيات أجرا في العالم - اليوم الاثنين إنها سقطت في اختبار للكشف عن المنشطات في بطولة استراليا المفتوحة بسبب مادة كانت تتناولها على مدار السنوات العشر الأخيرة لدواع صحية.

وقال الاتحاد الدولي للتنس إن شارابوفا (28 عاما) - الفائزة بخمسة ألقاب في البطولات الأربع الكبرى - سيتم ايقافها مؤقتا بداية من 12 مارس آذار.

وجاءت عينة شارابوفا ايجابية بظهور مادة ميلدونيوم التي تستخدم في علاج داء السكري وانخفاض مستويات الماغنسيوم وحظرتها الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات منذ أول يناير كانون الأول فقط.

وقالت شارابوفا التي كانت لاعبة واعدة وهي شابة وأصبحت ثالث أصغر بطلة على الاطلاق لويمبلدون "ارتكبت خطأ كبيرا. خذلت جماهيري وخذلت الرياضة. أتحمل المسؤولية كاملة."

وأضاف المصنفة الأولى عالميا سابقا في مؤتمر صحفي في فندق بوسط لوس انجليس "أعلم أنني سأواجه العواقب ولا أريد أن أنهي مسيرتي بهذه الطريقة. أتمنى حقا أن أحصل على فرصة ثانية لممارسة هذه الرياضة."

ووفقا لمجلة فوربس ربحت شارابوفا 29.5 مليون دولار في 2015 أغلبها من عقود الرعاية.

وقالت شارابوفا إن طبيب أسرتها وصف لها دواء ميلدرونيت - الذي يعرف أيضا باسم ميلدونيوم - وكانت تتناوله على مدار عشر سنوات لأنها كانت تمرض بصورة مستمرة وتعاني من نتائج غير منتظمة لرسم القلب الكهربائي ونقص في مستويات الماغنسيوم إضافة لوجود تاريخ لأسرتها مع داء السكري.   يتبع