مقدمة 2-مفوضية اللاجئين: إعادة اللاجئين لتركيا تتعارض مع القانون

Tue Mar 8, 2016 5:06pm GMT
 

(لإضافة اقتباسات جديدة)

جنيف 8 مارس آذار (رويترز) - قالت المفوضية العليا للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين اليوم الثلاثاء إن اتفاق الاتحاد الأوروبي لإعادة اللاجئين بشكل جماعي إلى تركيا سيتعارض مع حقوقهم في الحماية بموجب القانونين الأوروبي والدولي.

وعرضت تركيا أمس الاثنين أن تأخذ مرة أخرى المهاجرين الذين يعبرون إلى أوروبا من أراضيها مقابل المزيد من الأموال والتعجيل بمحادثات الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي وتسريع وتيرة سفر الأتراك بلا تأشيرة. ووافق زعماء الاتحاد الأوروبي على ذلك من حيث المبدأ.

وقال فينسنت كوتشيتيل المدير الإقليمي للمفوضية في أوروبا خلال مؤتمر صحفي في جنيف "الطرد الجماعي للأجانب محظور بموجب الاتفاقية الأوروبية لحقوق الإنسان."

وتابع قوله "أي اتفاق يكون بمثابة عودة جماعية لبلد ثالث لا يتفق مع القانون الأوروبي ولا يتفق مع القانون الدولي."

وذكر أن تسعة من كل عشرة يصلون أوروبا يوميا من سوريا والعراق وأفغانستان "يفرون بجلدهم" ويستحقون الحماية الدولية.

وأضاف أن التزام أوروبا بإعادة توطين 20 ألف لاجئ على مدى عامين على أساس طوعي لا يزال "متدنيا للغاية."

وقال كوتشيتيل إن أوروبا لم تف حتى باتفاقها في سبتمبر أيلول الماضي على إعادة توطين 66 ألف لاجيء من اليونان وقامت حتى الآن بإعادة توزيع 600 فقط داخل الاتحاد.

وقال لراديو (أر.تي.إس) السويسري "ما لم يحدث من اليونان هل سيحدث من تركيا؟ سنرى لكن لدي شكوك."   يتبع