ميشيل أوباما تحضر جنازة نانسي ريجان

Tue Mar 8, 2016 12:58pm GMT
 

8 مارس آذار (رويترز) - قال مسؤولون إن سيدة أمريكا الأولى ميشيل أوباما ستحضر يوم الجمعة جنازة نانسي ريجان المقرر أن تدفن إلى جوار زوجها الرئيس الأمريكي الأسبق في مكتبته الرئاسية في كاليفورنيا.

وقالت مؤسسة رونالد ريجان إنه من المقرر أن يسجى جثمان نانسي في المكتبة الرئاسية لإلقاء نظرات الوداع الأخيرة عليه يومي الأربعاء والخميس القادمين على أن تقام لها جنازة خاصة يوم الجمعة.

وقال مسؤول في البيت الأبيض يوم الاثنين "ستحضر السيدة الأولى ميشيل أوباما جنازة زوجة ريجان".

وتوفيت نانسي ريجان يوم الأحد عن 94 عاما الممثلة السابقة التي ظلت مدافعة شرسة عن زوجها في هوليوود وخلال ثماني سنوات قضاها في البيت الأبيض تعرض خلالها لمحاولة اغتيال وأصيب بالزهايمر.

وقالت متحدثة باسم مكتبة ريجان الرئاسية إن سبب وفاة نانسي إصابتها بفشل في القلب. وتوفيت نانسي في منزلها في لوس انجليس.

وفي واشنطن قال البيت الأبيض أمس الاثنين إن الرئيس الأمريكي باراك أوباما أمر بتنكيس الأعلام حتى منتصف السارية في البيت الأبيض والمباني العامة والمواقع العسكرية والمنشآت الأخرى.

وأصبحت نانسي ريجان واحدة من أكثر السيدات الأول تأثيرا في التاريخ الأمريكي أثناء الفترة التي رأس فيها زوجها المنتمي للحزب الجمهوري الولايات المتحدة في الفترة من عام 1981 وحتى عام 1989.

وتوفي ريجان الذي كان ينادي زوجته "بأمي" للتدليل بينما كانت تناديه بروني عام 2004 بعد صراع طويل مع مرض الزهايمر الذي يصيب المخ ويسبب فقدانا للذاكرة.

وقال أوباما وزوجته ميشيل إن نانسي ريجان أعادت تحديد دور السيدة الأولى.

وكتب أوباما زوجته في بيان مشترك يوم الاحد "لقد كتبت نانسي ريجان ذات مرة أن لا شيء بوسعه أن يُعدك للحياة في البيت الأبيض.. لقد كانت محقة بالطبع. ولكننا كنا محظوظين في الاستفادة منها كقدوة معتزة بذاتها ومن نصيحتها الدافئة الكريمة."

(إعداد محمد نبيل للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي)