الأيام السعيدة تعود إلى فولفسبورج بعد فوز أوروبي

Wed Mar 9, 2016 10:44am GMT
 

9 مارس آذار (خدمة رويترز الرياضية العربية) - عندما انتقل كيفن دي بروين إلى مانشستر سيتي في بداية الموسم في صفقة قياسية ألمانية مقابل حوالي 80 مليون يورو (87.72 مليون دولار) توقع كثيرون أن تتقلص فرص فولفسبورج في التألق هذا الموسم.

وساهم البلجيكي دي بروين في فوز فولفسبورج بكأس ألمانيا واحتلال المركز الثاني في الدوري الألماني الموسم الماضي قبل أن يقوده للتفوق على بايرن ميونيخ في كأس السوبر الألمانية في أغسطس آب.

وكان من المفترض أن يساعد التعاقد مع الموهوب يوليان دراكسلر من شالكه مقابل 35 مليون يورو ومشاركة أندريه شورله - في موسمه الأول الكامل مع الفريق - على تعويض غياب الجناح البلجيكي.

لكن لم ينجح دراكسلر أو شورله في الحفاظ على ثبات المستوى لفترة طويلة وبدأت معاناة المشجعين عندما حقق فولفسبورج فوزا واحدا في الدوري منذ نهاية نوفمبر تشرين الثاني حتى مطلع مارس آذار.

وأبدى مسؤولو فولفسبورج والمدرب ديتر هيكينج دعمهم الكامل للثنائي وأكدوا أنهما في حاجة إلى الوقت من أجل التأقلم.

وبدأ دراكسلر في رد الجميل الشهر الماضي وسجل هدفين في الفوز 3-2 على جنت في ذهاب دور 16 بدوري الأبطال في بلجيكا.

وأحرز شورله هدف الانتصار 1-صفر في مباراة الإياب على جنت بالدقيقة 74 بعد تمريرة من دراكسلر ليتأهل الفريق الألماني إلى دور الثمانية لأول مرة في تاريخه بالتفوق 4-2 في مجموع المباراتين.

وقال شورله للصحفيين "هذا لا يحدث كل يوم أن نصل إلى دور الثمانية في دوري الأبطال. هذا إنجاز كبير وتاريخي لفولفسبورج."

وعاد فولفسبورج إلى طريق الانتصارات في الوقت المناسب.   يتبع