مقدمة 2-بايدن يقول إن أسرته كانت على مقربة من هجوم تل أبيب

Wed Mar 9, 2016 9:19pm GMT
 

(لإضافة الاجتماع بعباس)

من جيفري هيلر

القدس 9 مارس آذار (رويترز) - قال نائب الرئيس الأمريكي جو بايدن اليوم الأربعاء إن زوجته جيل وأحفاده كانوا يتناولون طعام العشاء على شاطئ في مدينة تل أبيب بينما كان فلسطيني يطعن سائحا أمريكيا حتى الموت ويتسبب بإصابة 11 شخصا آخرين بجروح "في مكان لا يبعد كثيرا."

ومنذ أكتوبر تشرين الأول الماضي قُتل 28 إسرائيليا وأمريكيان في هجمات نفذها فلسطينيون إما بالطعن أو إطلاق النار أو الدهس بسيارات. وقتلت القوات الإسرائيلية 179 فلسطينيا على الأقل تقول إسرائيل إن 121 منهم مهاجمون بينما قتل أغلب الباقين بالرصاص في احتجاجات عنيفة.

وعلّق بايدن على حادث يوم الثلاثاء قائلا للصحفيين "لا أعرف تحديدا ما إذا كان على بعد مئات الأمتار أو ألف متر."

وأضاف بعد اجتماعه برئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في القدس "إنها (الهجمات) تُذكر أنها قد تحدث في أي مكان وأي زمان."

وارتفعت أعمال العنف منذ وصول بايدن إلى اسرائيل يوم الثلاثاء في إطار جولة إقليمية.

وقالت الشرطة الإسرائيلية إن فلسطينيين فتحا النار على سيارات بالقدس اليوم الأربعاء مما أدى إلى إصابة شخص قبل أن يقتل جنودها المهاجمين بالرصاص.

وبعد تلك الواقعة بقليل قال الجيش الإسرائيلي إن جنوده قتلوا بالرصاص فلسطينيا حاول طعنهم بالضفة الغربية المحتلة.   يتبع