الغيوم تحول دون مشاهدة بعض سكان إندونيسيا ظاهرة كسوف الشمس

Wed Mar 9, 2016 1:12pm GMT
 

باليمبانج (إندونيسيا) 9 مارس آذار (رويترز) - استمتعت إندونيسيا بمشاهدة كسوف الشمس اليوم الأربعاء لكن الغيوم التي خيمت على بعض مناطق الأرخبيل حجبت الرؤية وأفسدت متعة البعض في الرؤية الواضحة للظاهرة.

وفي مدينة باليمبانج على جزيرة سومطرة في غرب البلاد حيث كان يفترض أن تكون الرؤية واضحة حجبت السحب والضباب الدخاني كسوف الشمس عن الآلاف الذين توافدوا لرصد تلك الظاهرة الفلكية.

وقال ديفيد براتاما (18 عاما) فيما عمت مشاعر خيبة الأمل الحشود الغفيرة حوله أثناء مرور القمر أمام الشمس "كان أمرا يبعث على الضيق البالغ ألا نتمكن من رؤية الشمس بصورة واضحة".

وتسنى للملايين رصد الكسوف الجزئي من مناطق في استراليا وجنوب شرق آسيا والمحيط الهادي لكن قلة في إندونيسيا تمكنوا من رؤية كسوف كامل للشمس التي حجبها القمر بحلول الساعات الأولى من صباح اليوم الأربعاء.

وفي العاصمة جاكرتا تدفق مئات من السكان وتلاميذ المدارس على القبة السماوية في المدينة حيث تم توزيع نظارات خاصة للرؤية لرصد الكسوف الجزئي.

وقالت سانتي التي اصطحبت معها ابنتها البالغة من العمر خمس سنوات لرؤية الظاهرة "نحن في غاية الإثارة لأنها المرة الأولى التي نرى فيها شيئا من هذا القبيل".

وهذا الحدث النادر هو أول كسوف كلي للشمس تشهده إندونيسيا منذ عام 1983 وقالت هيئة الأرصاد الجوية إنها لن تشهد كسوفا مماثلا إلا بعد 33 عاما.

وقالت الإدارة الأمريكية للطيران والفضاء إن كسوف الشمس الكلي القادم سيحدث في أغسطس آب عام 2017 وسيكون واضحا في الولايات المتحدة.

وأدت الظاهرة الفلكية إلى تدفق السياح على إندونيسيا أكبر اقتصاد في جنوب شرق آسيا التي نظمت حفلات موسيقية وأسواقا ليلية في أماكن متفرقة بمناسبة الحدث.

ويحدث كسوف الشمس حين يلقي القمر بظله على كوكب الأرض وهو يمر بينها وبين الشمس. (إعداد محمد هميمي للنشرة العربية - تحرير مروة سلام)