غرق خمسة إيرانيين وأفغان كانوا يحاولون العبور من تركيا إلى اليونان

Thu Mar 10, 2016 9:01am GMT
 

اسطنبول 10 مارس آذار (رويترز) - ذكرت وكالة دوجان التركية للأنباء أن خمسة مهاجرين بينهم طفل غرقوا عندما انقلب زورقهم السريع قبالة الشواطئ التركية بينما كانوا في طريقهم إلى اليونان على أمل الانتقال منها إلى أوروبا.

وذكر خفر السواحل التركي أنه أنقذ تسعة أشخاص بعد أن أطلقوا نداء استغاثة في وقت متأخر أمس الأربعاء وانتشل الجثث الخمسة.

وكانت المجموعة المؤلفة من أفغان وإيرانيين تحاول الوصول إلى جزيرة ليسبوس اليونانية في بحر إيجه.

وعرض الاتحاد الأوروبي على تركيا مساعدات بمليارات اليورو في مقابل كبح الهجرة غير الشرعية إلى بلدانه.

وبموجب مسودة اتفاق أبرم يوم الاثنين وافقت تركيا على عودة جميع المهاجرين الذين لا يحملون تصاريح إقامة أو عمل إليها في مقابل المزيد من التمويل وتسريع إجراءات إعفاء الأتراك من تأشيرة الدخول إلى الاتحاد الأوروبي وتسريع المحادثات الرامية إلى انضمام أنقرة إلى التكتل المتوقفة منذ فترة طويلة.

ويهدف الاتفاق الجديد إلى كبح الهجرة غير الشرعية والتصدي للمهربين الذين يرسلون المهاجرين في رحلات محفوفة بالمخاطر عبر بحر إيجه.

لكن المهاجرين استمروا في محاولة العبور من ساحل تركيا في الأيام الأخيرة.

ووصل أكثر من 130 ألف شخص هذا العام إلى أوروبا من تركيا التي تقع على الحدود مع إيران وكل من سوريا والعراق اللتين تعانيان من الصراع في حين قتل 350 شخصا في الرحلات المحفوفة بالمخاطر وفقا للمنظمة الدولية للهجرة.

ويعلق أكثر من 35 ألف شخص عند الحدود المقدونية اليونانية في بلدة ايدوميني في الوقت الذي تحاول فيه أوروبا إغلاق طريق البلقان أمام الأجانب الفارين من العنف والمتاعب الاقتصادية.

(إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير سها جادو)