جماعات مسلحة معارضة في سوريا تهاجم موقعين حكوميين

Thu Mar 10, 2016 10:57am GMT
 

بيروت 10 مارس آذار (رويترز) - هاجمت جماعات مسلحة معارضة عددا من مواقع الحكومة السورية في محافظة حماة اليوم الخميس في هجوم وصفه قائد عسكري معارض بأنه الأكبر للفصائل المسلحة في المنطقة منذ سريان اتفاق وقف إطلاق النار قبل أسبوعين.

وتضاربت التقارير بشأن من نفذ الهجوم أو ما نجم عنه.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن الهجوم فشل مع مقتل‭ ‬ما لا يقل عن 20 من المهاجمين الذين وصفهم بأنهم إسلاميون بينهم مقاتلون أجانب.

وقال فارس البيوش قائد الفرقة الشمالية المنضوية تحت لواء الجيش السوري الحر إن الهجوم شنته "مجموعات محلية من الريف الشمالي" لحماة.

ووصفه بأنه رد على "الاختراقات التي حصلت من قوات النظام خلال الهدنة" مشيرا إلى أن الموقعين قد سقطا.

وقال التلفزيون السوري إن الهجوم شنته جبهة النصرة التابعة لتنظيم القاعدة غير المشمولة باتفاق الهدنة مشيرا إلى أن الهجوم فشل وأسفر عن "مقتل أكثر من 70 إرهابيا".

ووصف رامي عبد الرحمن مدير المرصد السوري الهجوم بأنه "شامل".

(إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير سها جادو)