مصادر: أمريكا ستوجه الاتهام لإيرانيين بشن هجوم إلكتروني على سد صغير

Thu Mar 10, 2016 9:55pm GMT
 

واشنطن 10 مارس آذار (رويترز) - قالت ثلاثة مصادر مطلعة لرويترز إن حكومة الرئيس باراك أوباما تعتزم تحميل متسللين إيرانيين المسؤولية علنا عن هجوم إلكتروني في 2013 استهدف سدا صغيرا في نيويورك.

وذكر مصدران أن وزارة العدل جهزت لائحة اتهام ضد المتسللين وأن الإعلان عنها قد يصدر الأسبوع القادم على أقرب تقدير.

وأضافت المصادر أن المسؤولين الأمريكيين يعتقدون أن المتسللين تمكنوا من اختراق بعض أنظمة العمل الإدارية فقط دون أنظمة العمليات الخاصة بسد بومان أفنيو وهو نظام للسيطرة على السيول على بعد حوالي 50 كيلومترا شمالي مدينة نيويورك. وقالت المصادر إن الهجوم لم يصنف باعتباره متطورا.

وقال متحدث باسم وزارة العدل إنه ليس لديه تعليق. كانت شبكة (سي.إن.إن) الاخبارية التلفزيونية أول من أذاع نبأ لائحة الاتهام.

وزاد قلق حكومة أوباما إزاء خطر عمليات التسلل الإلكتروني من جانب دول أخرى على البنية التحتية الأمريكية وهي المخاوف التي تصاعدت منذ أن قال مسؤولون أمريكيون إن هجوما إلكترونيا كان السبب في انقطاع للكهرباء في أوكرانيا في ديسمبر كانون الأول أثر على نحو ثلاثة أرباع مليون عميل.

كانت وزارة العدل الأمريكية قد وجهت الاتهام لخمسة متسللين إلكترونيين عسكريين من الصين في 2014 بالتسلل إلى شبكات العديد من الشركات الأمريكية بهدف سرقة أسرار تجارية. (إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني)