مستشفى: فشل أول عملية لزراعة رحم في أمريكا‭ ‬بسبب المضاعفات

Fri Mar 11, 2016 12:17pm GMT
 

11 مارس آذار (رويترز) - باءت بالفشل أول عملية لزرع رحم في الولايات المتحدة فيما قال المركز الطبي الذي أجريت به في أوهايو إن الرحم الذي تم التبرع به اُستبعد بسبب مضاعفات لم يحددها.

وقال مستشفى (كليفلاند كلينيك) في بيان "نشعر بالأسى لأن مريضتنا لينزي عانت في الفترة الأخيرة من مضاعفات مفاجئة أدت إلى استئصال الرحم الذي تم زرعه".

وأضاف أن المستشفى يبحث في أسباب فشل العملية وسيعلن التفاصيل في وقت لاحق.

وأجريت عملية زرع الرحم للمريضة لينزي البالغة من العمر 26 عاما في أواخر فبراير شباط الماضي وورد اسمها الأول فقط لدواعي حماية الخصوصية لها ولأبنائها الثلاثة بالتبني.

وقالت في وقت سابق إنها تتطلع للحمل في العام القادم.

ولدت لينزي بحالة خلقية دون رحم وتم زرع رحم مأخوذ من متبرعة متوفاة في الثلاثينات من عمرها.

وقالت لينزي في بيان إنها تتقدم بالشكر للمستشفى وللأطباء للمبادرة برعاية صحتها وسلامتها.

وقالت "لسوء الحظ فقدت الرحم بسبب مضاعفات لكنني بصحة جيدة وإني أقدر جميع دعواتكم وتمنياتكم الطيبة".

واستغرقت عملية زرع الرحم تسع ساعات في 24 فبراير شباط الماضي وهي الأولى ضمن عشر عمليات من نفس النوع وتجئ ضمن تجربة إكلينيكية بمستشفى (كليفلاند كلينيك) الذي قام بمناظرة 250 حالة تنتظر زراعة رحم.   يتبع