أقارب 10 رؤساء أمريكيين سابقين يحضرون جنازة نانسي ريجان

Fri Mar 11, 2016 1:54pm GMT
 

لوس أنجليس 11 مارس آذار (رويترز) - يحضر أقارب عشرة رؤساء سابقين للولايات المتحدة -من كارولين كنيدي حتى السيدة الأولى ميشيل أوباما- مراسم جنازة نانسي ريجان في المكتبة الرئاسية لزوجها الراحل رونالد ريجان بجنوب كاليفورنيا يوم الجمعة.

ومن المقرر أن تدفن نانسي إلى جوار زوجها في مقبرة خاصة بالمكتبة بعد مراسم جنازة تُنقل تلفزيونيا ويحضرها عدد من كبار الشخصيات والمشاهير معظمهم من معارفها خلال الفترة التي قضاها رونالد ريجان -الرئيس رقم 40 للولايات المتحدة- في الرئاسة.

واُعتبرت نانسي -التي عرف عنها المبالغة في حماية زوجها بغضب دائما- أحد أكثر زوجات الرؤساء تأثيرا في التاريخ الأمريكي خلال فترة إدارة ريجان من 1981 حتى 1989.

وتوفيت نانسي يوم الأحد عن عمر 94 عاما نتيجة أزمة قلبية. وكان زوجها توفي عام 2004 عن عمر 93 بعد صراع طويل مع مرض ألزهايمر.

وقالت المكتبة إن من المقرر أن تفتتح جنازتها بموسيقى يؤديها كورال من مدرسة سانتا سوزانا الثانوية القريبة وفرقة مشاة من الجيش الأمريكي ويلي ذلك قراءات لمقاطع مختلفة من الإنجيل.

ويتضمن البرنامج أيضا رسالة من زوجها السابق رونالد يلقيها رئيس الوزراء الكندي السابق برايان مولروني والذي كان صديقا مقربا لهما. بالإضافة إلى كلمات تأبين من كل من جيمس بيكر رئيس موظفي البيت الأبيض خلال فترة ريجان والمذيع السابق توم بروكو واثنين من أبناء ريجان وهما ابنته باتي ديفيز وابنه رون جونيور.

ويتقدم قائمة المعزين من كبار الشخصيات المقرر حضورهم السيدة الأولى الحالية ميشيل أوباما بالإضافة إلى أقارب لتسع رؤساء سابقين من ضمنهم الرئيس السابق جورج بوش وزوجته لورا.

وتتضمن القائمة كذلك اثنتان من زوجات الرؤساء هما روزالين زوجة جيمي كارتر وهيلاري كلينتون وزيرة الخارجية السابقة والمرشحة التي تتصدر سباق الديمقراطيين في انتخابات الرئاسة الأمريكية بالإضافة إلى كارولين كينيدي ابنة الرئيس الراحل جون كينيدي ومن المتوقع أيضا حضور أبناء ليندون جونسون وريتشارد نيكسون وجيرالد فورد. (إعداد محمد الشريف للنشرة العربية - تحرير محمد هميمي)