ستيف مارتن يضيف خبرة جديدة إلى إسهاماته الفنية العديدة

Sun Mar 13, 2016 7:31am GMT
 

بوسطن 13 مارس آذار (رويترز) - يضيف الممثل الكوميدي الأمريكي الشهير ستيف مارتن خبرة جديدة إلى مساره الفني الحافل بتوليه المسؤولية عن معرض فني في مدينة بوسطن بعد أن قدم إسهامات بارزة في مجال الكتابة والإنتاج والموسيقى إلى جانب التمثيل.

ودخل مارتن (70 عاما) الذي ذاع صيته في برنامج (ساترداي نايت لايف) وقام ببطولة أفلام مثل (ذا جيرك) و(فاذر أوف ذا برايد) مجال المتاحف مطلع الأسبوع من خلال معرض للوحات عن المناظر الطبيعية في كندا للرسام الكندي لورين هاريس.

وتركز مجموعة اللوحات في متحف بوسطن للفنون الجميلة على رسومات صارخة فيها بعض التجريد لجبال روكي وشواطئ بحيرة سوبريور والتي رسمها هاريس بين عامي 1921 و1934.

وقال مارتن الذي فاز بجائزة أوسكار شرفية عن مسيرته السينمائية الطويلة وعدد من جوائز جرامي عن ألبوماته الموسيقية إن أول رد فعل له على عرض تولي المسؤولية عن المعرض الفني كان الرفض.

وتابع "قلت للوهلة الأولى: بالطبع لا. وفكرت في الأمر أثناء الليل وقلت لنفسي إنه عرض مشوق. فهو (هاريس) الفنان الوحيد الذي يمكن أن أتصور تولي مسؤولية معرض فني له لأن أعماله الرائعة وكلها في كندا معروفة لكنها غير معروفة في الولايات المتحدة وأنا أحبه."

ويشتهر مارتن بخوض مجالات إبداع جديدة طوال الوقت لكنه قال إنه لن يكرر تجربة تولي المسؤولية عن معرض فني. (إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير منير البويطي)