برطمان مكسور يؤدي إلى أول متجر يعمل دون موظفين في السويد

Mon Mar 14, 2016 2:11pm GMT
 

ستوكهولم 14 مارس آذار (رويترز) - قد تكون الأبوة صعبة لكن التحديات التي تشكلها قد تؤدي أيضا لأفكار مبتكرة ومن الممكن أن يدلل على ذلك روبرت إلياسون الذي أدى انكسار برطمان طعام طفله في النهاية إلى افتتاح أول متجر في السويد يعمل على مدار الساعة دون موظفين.

يقع المتجر بفايكن حيث يعيش إلياسون وهي قرية يقطنها قرابة 4200 شخص على الساحل بجنوب شرق السويد.

المتاجر التي تعمل في أوقات متأخرة من الليل في تلك المنطقة نادرة وأقرب بلدة كبيرة هي هلسنجبورج التي تبعد مسافة 20 دقيقة بالسيارة وهو ما سبب مشكلة لإلياسون عندما كان في إحدى الليالي في حاجة ملحة للحصول على طعام لطفله.

فكرة عمل متجره الذي يعمل دون موظفين بسيطة حيث يمكن استخدام تطبيق مرتبط بهوية المستخدم في البنك لفتح الباب ثم يتحول إلى ماسح ضوئي لفحص البضائع. ويتبع ذلك صدور فاتورة في نهاية الشهر.

وأوضح إلياسون "بمجرد أن تفتح الباب يتحول التطبيق تلقائيا إلى وضع الفحص ويمكنك شراء أي شيء تريده."

ولأسباب أمنية يظل الباب مفتوحا لثمان ثوان فقط وهناك كاميرات مثبتة في المتجر. وتتاح الفكرة للحاصلين على عضويتها ويتم عمل تحقق ائتماني للأعضاء الجدد.

وبالنسبة لإلياسون -وهو يعمل فنيا- بدأ الأمر بالكامل ذات ليلة ببرطمان طعام أطفال مكسور وطفل جائع يصرخ. وقال "كانت هذه آخر مرة وأصبت بالذعر."

وبعد أن اضطر للقيادة إلى المدينة للحصول على برطمان آخر قرر أن فايكن بحاجة لمتجر مفتوح دائما ولكونه فنيا فقد استخدم التكنولوجيا لحل مشكلة توفير طاقم عمل باهظ التكلفة يعمل على مدار الساعة.

وقال إلياسون إنه بالفعل لديه خطط للتوسع في النشاط. وقال "ربما سنتوسع إلى جميع أنحاء السويد بل وربما خارج السويد. سنرى." (إعداد محمود سلامة للنشرة العربية - تحرير محمد هميمي)