مقدمة 1-أمريكا تتعهد بالسعي لاتخاذ إجراء ضد إيران في الأمم المتحدة رغم معارضة روسيا

Mon Mar 14, 2016 6:51pm GMT
 

(لإضافة تصريحات روسية وأمريكية وإيرانية)

الأمم المتحدة 14 مارس آذار (رويترز) - تعهدت الولايات المتحدة اليوم الاثنين بمواصلة السعي لاتخاذ إجراء في مجلس الأمن الدولي بشأن تجارب الصواريخ الباليستية التي أجرتها إيران في الآونة الأخيرة واتهمت روسيا بالبحث عن ذرائع لعدم الرد على الانتهاكات الإيرانية لقرار الأمم المتحدة.

وقالت سمانثا باور سفيرة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة للصحفيين "هذا يستحق رد المجلس."

وجاء تصريح باور بعد اجتماع مغلق لمجلس الأمن الذي يضم 15 دولة بناء على طلب من واشنطن.

وأضافت "يبدو أن روسيا تتبنى طريقة للبحث عن أسباب لعدم التحرك... لن نستسلم في مجلس الأمن بغض النظر عن المراوغة التي سمعناها اليوم عن هذا وذاك."

وكانت باور تشير إلى تعليقات من السفير الروسي فيتالي تشوركين الذي أوضح أنه من وجهة نظر بلاده التي تملك حق النقض (الفيتو) فإن التجارب التي أجرتها إيران على الصواريخ الباليستية لا تنتهك قرار مجلس الأمن رقم 2231 الذي أقر في يوليو تموز وتبنى اتفاقية نووية تاريخية بين طهران وستة دول كبرى.

وقال تشوركين "الدعوة تختلف عن الحظر وبالتالي يمكنك أن تتجاوب مع الدعوة أو تتجاهلها لكن لا يمكنك أن تنتهك الدعوة" مشيرا إلى أن الفرق القانوني يكمن هناك.

ويدعو القرار 2231 إيران إلى الامتناع عن أنشطة صاروخية باليستية محددة.

وترى الدول الغربية أن القرار الدولي يتضمن حظرا واضحا على الرغم من قول دبلوماسيين في المجلس إن الصين وغيرها من الأعضاء بالمجلس يتفقون مع وجهة نظر روسيا وإيران بأن مثل الأمر لم يحظر.   يتبع