مقدمة 2-بوتين يقول روسيا ستبدأ الانسحاب من سوريا واستئناف محادثات السلام

Mon Mar 14, 2016 9:23pm GMT
 

(لإضافة مقتبسات من المعارضة والسفير الروسي ومسؤولين أمريكيين)

من دنيس دومكين وسليمان الخالدي

موسكو/جنيف 14 مارس آذار (رويترز) - قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم الاثنين إنه أصدر تعليمات لقواته المسلحة للبدء في سحب "الجزء الرئيسي" للقوات من سوريا وأمر بتكثيف الجهود الدبلوماسية الروسية بغية التوصل لاتفاق سلام في سوريا مع استئناف محادثات السلام برعاية الأمم المتحدة في جنيف بهدف إنهاء الحرب المستمرة منذ خمس سنوات.

وقالت سوريا إن الرئيس بشار الأسد اتفق في مكالمة هاتفية مع بوتين على "تخفيض" حجم القوات الروسية. ودعا دبلوماسيون غربيون إلى الحذر بينما عبرت المعارضة السورية عن حيرتها إذ قال متحدث إن أحدا لا يعرف ما يدور بعقل بوتين.

وساعد التدخل العسكري الروسي في سوريا في سبتمبر أيلول على تحويل دفة الحرب لصالح الأسد بعد أشهر من المكاسب التي حققتها المعارضة المسلحة في غرب سوريا بدعم إمدادات عسكرية أجنبية منها صواريخ أمريكية مضادة للدبابات.

وجاء إعلان بوتين فجأة وبشكل غير متوقع وبدون أي إشعار مسبق للولايات المتحدة.

وقال بوتين خلال اجتماع في الكرملين مع وزيري الدفاع والخارجية الروسيين إن القوات العسكرية الروسية في سوريا حققت أهدافها إلى حد بعيد لكنه لم يحدد مهلة لاستكمال الانسحاب وقال إن القوات ستبقى في ميناء طرطوس وفي قاعدة حميميم الجوية في محافظة اللاذقية بسوريا.

وفي جنيف حذر ستافان دي ميستورا مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا الأطراف المتحاربة من أنه لا توجد خطة بديلة سوى استئناف الحرب إذا لم تحرز المحادثات التي تهدف إلى وضع "خارطة طريق واضحة" لعملية السلام تقدما.

وقال بوتين في اجتماع للكرملين إنه أمر بانسحاب "الجزء الرئيسي لقوتنا العسكرية" من البلاد بدءا من الثلاثاء.   يتبع