كندي متهم بطعن جنديين يقول إن الله أمره بالقتل

Tue Mar 15, 2016 6:23pm GMT
 

تورونتو/أوتاوا 15 مارس آذار (رويترز) - قالت الشرطة الكندية اليوم الثلاثاء إن كنديا متهما بطعن جنديين في مكتب تجنيد للجيش في تورونتو أمس زعم أن الله أمره بالقتل وأضافت أنه ما من أدلة تشير إلى ضلوع آخرين في الواقعة.

وقال مارك سوندرز قائد شرطة تورونتو للصحفيين إن المشتبه به أياني حسن علي البالغ من العمر 27 عاما يواجه خمسة اتهامات أحدها الشروع في القتل.

وعلي من مواليد مونتريال ويقيم في تورونتو منذ 2011.

وقال سوندرز إن المتهم دخل مكتب التجنيد الساعة 2:45 بتوقيت شرق أمريكا الشمالية (1845 بتوقيت جرينتش) أمس الاثنين وطعن جنديا بسكين حاد. وأصيب جندي آخر بطعنة وهو يحاول منع علي. وحالة الجنديين ليست خطيرة.

وقال سوندرز "أثناء وجود المتهم في مسرح الأحداث ظل يردد: الله أمرني بهذا.. الله أمرني بالمجئ إلى هنا وقتل أناس."

والمسؤولون الأمنيون في حالة تأهب لأي هجمات قد يشنها أفراد منذ أكتوبر تشرين الأول 2014 بعدما هاجم مسلح اعتنق الإسلام مبنى البرلمان الكندي بعد قتله جنديا عند نصب تذكاري قريب. وجاء ذلك الهجوم بعد يومين من هجوم آخر شنه شخص اعتنق الإسلام أيضا على جنديين في إقليم كيبيك حيث قتل أحدهما.

وقال سوندرز "ما من شيء يشير حتى الآن إلى أن المتهم يعمل مع شخص أو بالتنسيق مع أي تنظيم."

(إعداد أمل أبو السعود للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح)