شركة (تشيبوتلي) تفكر في التراجع عن بعض إجراءات السلامة الغذائية

Wed Mar 16, 2016 7:32am GMT
 

16 مارس آذار (رويترز) - ذكرت صحيفة وول ستريت جورنال أن شركة مطاعم (تشيبوتلي مكسيكان جريل) تفكر في التراجع عن بعض إجراءات السلامة الغذائية التي اتخذتها خلال الشهر الماضي بعد سلسلة من تفشي التلوث ببعض مطاعمها.

ونقلت الصحيفة عن مصادر مطلعة على القضية قولها إن الشركة -التي كانت تجري على مدى الشهر الماضي اختبارات عالية الدقة تستند إلى الحمض النووي للكثير من المكونات الغذائية للوجبات بفروعها- تفكر حاليا في العودة إلى الوضع السابق أو إلغاء اختبارات الكائنات الدقيقة الممرضة على بعض المكونات.

وتنقل الشركة الآن لحومها مطهوة إلى مطاعمها بعد وضعها في أكياس محكمة مفرغة من الهواء ثم يجري نقعها في التوابل وتسخن على مشواة قبل تقديمها للزبائن.

وتسعى الشركة لاستعادة سمعتها بعد تفشي العدوى لدى كثيرين عدة مرات بعد تناول وجبات بمطاعمها منها تفشي عدوى بالبكتريا المعوية (إي كولاي) مرتين ما أصاب 50 شخصا في 14 ولاية علاوة على تفشي عدوى مرتين بفيروس (نوروفيروس) في ولايتي ماساتشوستس وكاليفورنيا.

ولم يتسن الاتصال بالشركة أو بالمراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها على الفور للتعليق.

وأغلقت الشركة بصفة مؤقتة بعض مطاعمها بعد إصابة عاملين بالإعياء فيما تسعى الشركة جاهدة للخروج من أزمة تفشي العدوى البكتيرية والفيروسية بعد تناول رواد وجبات بمطاعم الشركة.

(إعداد محمد هميمي للنشرة العربية - تحرير داليا نعمة)