رئيس وزراء الصين: واثق في اقتصاد البلاد ولا تراجع حادا

Wed Mar 16, 2016 7:42am GMT
 

من جيسون سابلر وكيفين ياو

بكين 16 مارس آذار (رويترز) - دافع رئيس الوزراء الصيني لي كه تشيانغ اليوم الأربعاء عن السياسات الاقتصادية التي تنتهجها بلاده وجدد التأكيد على أن حجم الفرص أكبر من حجم المخاطر متعهدا بعدم حدوث هبوط حاد في ثاني أكبر اقتصاد في العالم.

وقال لي كه تشيانغ خلال مؤتمر صحفي اليوم الأربعاء في ختام الاجتماع السنوي للبرلمان إن بلاده ستحد من الروتين الحكومي في قطاع الأعمال وستعمل على تخفيض ديون الشركات وتحسين التشريعات المالية وضمان عدم حدوث تسريح جماعي للعمالة نتيجة لقيامها بإعادة هيكلة الصناعات الثقيلة مثل الفحم والحديد.

أضاف "نحن واثقون من أنه طالما نواصل الإصلاح والانفتاح لن يعاني الاقتصاد الصيني من تراجع حاد.. الإنتاجية الاقتصادية تنخفض بفعل التدخل الحكومي غير الضروري ونحن بحاجة لأن نخلق وضعا يتسم بالمزيد من التكافؤ في الفرص والمزيد من الاستشراف."

وقال إن الحكومة المركزية قد تزيد التمويل لمساعدة من يتم تسريحهم من العمل إذ اقتضت الضرورة بالإضافة إلى صندوق بقيمة 100 مليار يوان (15.3 مليار دولار) جرى الإعلان عنه في فبراير شباط يهدف إلى إعادة تسكين العمال الذين فقدوا وظائفهم في الوقت الذي تسعى فيه البلاد للحد من العمالة الزائدة.

لكنه لم يكشف عن عدد من سيتم تسريحهم بالتحديد كما لم يكشف عن تفاصيل بشأن كيفية إعادة تسكين العمال في وظائف أخرى أو إعادة تدريبهم.

وقالت مصادر لرويترز إن من المتوقع أن تسرح الصين ما بين خمسة وستة ملايين من العاملين في الدولة خلال السنتين إلى ثلاث سنوات المقبلة في إطار جهودها لتقليل الفائض عن الطاقة الاستيعابية في القطاع الصناعي والحد من التلوث.

(الدولار = 6.5202 يوان صيني)

(إعداد إسلام يحيى للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي)