16 آذار مارس 2016 / 20:37 / بعد عامين

قوانغتشو بطل آسيا مهدد بالخروج والجيش الأقرب للتأهل

16 مارس آذار (خدمة رويترز الرياضية العربية) - واصل قوانغتشو إيفرجراند حامل اللقب عروضه المخيبة في دوري أبطال اسيا لكرة القدم وبات مهددا بالخروج من دور المجموعات بينما اقترب الجيش القطري من التأهل لدور الستة عشر.

ويتذيل قوانغتشو الذي يقوده المدرب لويز فيليبي سكولاري بطل العالم 2002 مع البرازيل المجموعة الثامنة بعد تعادله على أرضه 2-2 أمام اوراوا ريدز الياباني اليوم الأربعاء.

وحصل بطل اسيا على نقطتين فقط في ثلاث جولات بعدما تعادل بملعبه أيضا بدون أهداف مع بوهانج ستيلرز الكوري الجنوبي ثم خسر 2-1 أمام مضيفه سيدني في استراليا.

وفرط فريق سكولاري في تقدمه 2-صفر في أول 14 دقيقة بهدفين للبرازيلي ريكاردو جولارت ليستقبل هدفا في الدقيقة 30 عبر يوكي موتو وآخر قبل صفارة النهاية سجله شينزو كوروكي.

وستكون مهمة قوانغتشو أصعب في الجولات الثلاث المتبقية إذ يخوض مباراتين خارج أرضه.

وقال سكولاري عقب المباراة في تصريحات نقلها موقع الاتحاد الاسيوي للعبة على الانترنت ”النتيجة عادلة ولا يزال أمامنا هامش للتحسن.“

وتابع ”بعد الفوز بلقب اسيا 2013 عانينا في العام التالي وبعد فوزنا بلقب 2015 من جديد ثم شاركنا في كأس العالم للأندية أصبحت الأمور صعبة وتوقعت هذا لكن ثقتي كبيرة في اللاعبين ويجب أن نعمل بقوة.“

ويملك سيدني ست نقاط في الصدارة مقابل أربع نقاط لأوراوا وبوهانج.

* علامة كاملة للجيش

وأصبح الجيش الوحيد الذي حقق علامة النجاح كاملة في أول ثلاث جولات في دور المجموعات بالاضافة الى سول الكوري الجنوبي.

واستفاد الجيش من خبرة ساردور رشيدوف بالكرة الأوزبكية ليواصل انتصاراته على حساب ناساف اليوم الأربعاء.

وابتعد الجيش بصدارة المجموعة الرابعة بتسع نقاط ليقترب من التأهل لدور الستة عشر بينما اشتد الصراع على المركز الثاني بعد تساوي العين الإماراتي وناساف والأهلي السعودي برصيد ثلاث نقاط.

وسجل الأوزبكي رشيدوف هدفا قبل النهاية بثلاث دقائق ليمنح الجيش القطري ثالث انتصار على التوالي 1-صفر أمام ناساف في الدوحة.

وبدا أن الحاسة التهديفية للمهاجم المغربي عبد الرزاق حمد الله تعطلت اليوم بعدما سجل هدفين في جولتين وقاد الجيش للفوز ذهابا وإيابا على العين.

لكن زميله رشيدوف اللاعب السابق لبونيودكور استغل خطأ دفاعيا لينفرد بالحارس ويسجل هدفه الأول بالمسابقة.

ووجه الجيش تركيزه بالكامل للبطولة الاسيوية بعد خسارة دوري نجوم قطر الذي حسمه الريان قبل خمس جولات على النهاية بينما يعاني العين والأهلي من الضغط بسبب الصراع على القمة في دوري الإمارات والسعودية على الترتيب.

ويحتل الجيش المركز الثالث في دوري قطر بفارق نقطة واحدة خلف لخويا صاحب المركز الثاني لذا لا يعاني من ضغط شديد كمنافسيه في المجموعة.

ويتصدر الأهلي دوري المحترفين السعودي بفارق نقطة واحدة عن ملاحقه الهلال وخمس نقاط عن الاتحاد وتتبقى ست جولات على النهاية.

أما العين فتراجع للمركز الثاني بفارق نقطة خلف الأهلي في دوري المحترفين الإماراتي قبل خمس جولات على نهاية المسابقة.

ومنعت العارضة عمر عبد الرحمن (عموري) من التسجيل من ركلة حرة في الشوط الأول لكنه أصاب الهدف في المحاولة الثانية قبل نحو 20 دقيقة على نهاية اللقاء ليعوض العين وهو النادي الإماراتي الوحيد المتوج ببطولة آسيا في 2003 الخسارة ذهابا وإيابا أمام الجيش.

ورغم الخطورة التي شكلها عمر السومة على مرمى بطل الإمارات وتسديده في العارضة من احدى الفرص الا أنه عجز عن هز الشباك.

وأضاع فريق قطري آخر وهو لخويا الفوز خارج أرضه ليتعادل 1-1 مع النصر في السعودية بالمجموعة الثانية.

وأنقذ ابراهيم غالب النصر من أول هزيمة بدوري الأبطال بعدما سجل هدفا من ركلة جزاء في الدقيقة قبل الأخيرة ليتعادل بصعوبة مع ضيفه ويتصدر مجموعته.

ولمس أحمد ياسر الكرة بيده أمام مرمى لخويا قبل النهاية بثلاث دقائق لينجح غالب في التسجيل ويرفع رصيد النصر بطل السعودية في الموسمين الماضيين إلى خمس نقاط بالتساوي مع زوب آهان الإيراني لكنه يتفوق بفارق الأهداف.

وقال عبد الرحمن أبكر قائد الجيش إن فريقه سيخوض مبارياته الثلاث المقبلة كمباريات نهائية دون النظر لنتائج الآخرين.

وأضاف أبكر في تصريحات تلفزيونية عقب المباراة ”المدرب توقع تسجيلنا في أول المباراة أو نهايتها وهو ما حدث. ورغم اننا نحتاج لنقطة واحدة لضمان التأهل لن ننتظر نتائج المنافسين وكل مبارياتنا بمثابة النهائي.“

وظل لخويا في المركز الأخير بالمجموعة الثانية برصيد نقطتين فقط بعدما أهدر تقدمه المبكر بهدف آلان ديوكو كاليوتوكا بعد سبع دقائق.

وقال إسماعيل محمد صانع هدف لخويا إن الحظ لم يحالف فريقه للحفاظ على التقدم.

وأضاف في تصريحات تلفزيونية عقب المباراة “حضرنا للرياض للفوز وحصد الثلاث نقاط لكن الحظ لم يحالفنا في كثير من الفرص المحققة للتسجيل وكان بإمكاننا إنهاء المباراة من الشوط الأول.

”طبيعي أن يستغل النصر الأرض والجمهور للضغط علينا ولا استطيع الحكم على صحة ركلة الجزاء.“

وأشاد حسين عبد الغني قائد النصر باعتذار كريم بوضيف لغالب قبل المباراة وإهدائه باقة من الزهور.

وتسبب بوضيف في إصابة خطيرة لغالب خلال لقاء جمع بين الفريقين بالبطولة ذاتها الموسم الماضي.

واعتبر عبد الغني في تصريحات تلفزيونية أن النتيجة عادلة وفريقه استحق التعادل.

كان زوب آهان تعادل بدون أهداف في وقت سابق اليوم مع بونيودكور الأوزبكي ثالث الترتيب بنقطتين. (تغطية: أحمد مصطفى - تحرير اشرف حامد)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below