أرامكو السعودية وشل تخططان لتقسيم مشروعهما المشترك موتيفا

Wed Mar 16, 2016 9:32pm GMT
 

نيويورك 16 مارس آذار (رويترز) - أعلنت شركتا شل وأرامكو السعودية اليوم الأربعاء خططا لتقسيم شركة موتيفا إنتربرايزز وفصل الأصول بعد نحو عقدين من الزمن من تكوين المشروع المشترك الأمريكي لتكرير النفط وتوزيع منتجاته.

وقال بيان إنه بموجب خطاب نوايا غير ملزم ستحتفظ أرامكو باسم موتيفا وتصبح المالك الوحيد لمصفاة بورت آرثر بولاية تكساس وهي أكبر مصفاة في الولايات المتحدة كما ستحتفظ بست وعشرين محطة للتوزيع.

وأضاف أنها ستمتلك أيضا رخصة حصرية لاستخدام العلامة التجارية شل في بيع البنزين والديزل في أسواق تكساس وأغلبية وادي مسيسبي والجنوب الشرقي ووسط الأطلسي.

وستصبح شل المالك الوحيد لمصفاة نوركو في لويزيانا حيث تدير أيضا محطة للكيماويات ومصفاة كونفنت في لويزيانا وتسع محطات للتوزيع فضلا عن أسواق العلامة شل في فلوريدا ولويزيانا ومنطقة الشمال الشرقي.

(إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية)