17 آذار مارس 2016 / 17:58 / بعد عام واحد

مقدمة 2-الفيفا يقول إنه دفع 3.76 مليون دولار لبلاتر في 2015

(لاضافة تفاصيل ومقتبسات إنفانتينو)

من برايان هوموود

زوريخ 17 مارس آذار (خدمة رويترز الرياضية العربية) - قال الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) إنه دفع لرئيسه السابق سيب بلاتر 3.63 مليون فرنك سويسري (3.76 مليون دولار) العام الماضي وذلك مع إعلانه عن راتب الرئيس السابق لأول مرة وفقا للقواعد الجديدة للإدارة في المؤسسة.

وأضاف الفيفا انه خسر 122 مليون دولار في 2015 وهو أول عجز يحققه منذ 2002 وأرجع ذلك في الاساس للنفقات التي تحملها الاتحاد الدولي جراء أسوأ فضيحة فساد في تاريخه.

وأشار الفيفا الذي يتخذ من سويسرا مقرا في بيان إلى ان "الأحداث غير المسبوقة التي وقعت في عام 2015 أثرت على النتائج المالية للفيفا على الرغم من الاحتياطيات القوية للمؤسسة والتي سمحت لها بتجاوز العاصفة."

ووجهت الولايات المتحدة الاتهام لعشرات المسؤولين بما في ذلك مجموعة من الأعضاء السابقين باللجنة التنفيذية للفيفا بينما أوقفت لجنة القيم بلاتر لست سنوات.

وقال الفيفا ان جيروم فالك الأمين العام السابق للمؤسسة والموقوف لمدة 12 عاما حصل على 2.12 مليون فرنك سويسري العام الماضي.

وبلغ إجمالي المستحقات المالية لأفراد الإدارة العليا بالفيفا 27.9 مليون دولار.

ورأس بلاتر الفيفا منذ 1998 وثارت تكهنات لفترة طويلة حول راتبه. لكن الاتحاد الدولي كشف عن راتبه اليوم الخميس طبقا لقواعد جديدة تم التصديق عليها في فبراير شباط الماضي في محاولة لجعل الفيفا مؤسسة أكثر شفافية.

وقال الفيفا إنه كشف عن الاموال التي حصل عليه بلاتر وفالك بعد استشارة "شركة خارجية مستقلة متخصصة في الموارد البشرية وقضايا التعويضات."

وعلى الرغم من متاعبه قال الفيفا إنه عدل عائداته المتوقعة للدورة 2015-2018 صعودا من خمسة مليارات الى 5.65 مليار دولار مع استثمارات متوقعة تصل الى 5.55 مليار دولار.

وفي العام الماضي أقر فالك وقت أن كان يشغل منصب الامين العام بان الفيفا يواجه متاعب في التفاوض على عقود رعاية جديدة بسبب تضرر سمعته.

وقطع جياني إنفانتينو الرئيس الجديد للاتحاد الدولي الذي لم يكشف بعد عن راتبه وعودا طموحة خلال حملته الانتخابية بزيادة الانفاق على تطوير كرة القدم حول العالم.

وقال إنفانتينو "في ظل الاصلاحات التي تم التصديق عليها مؤخرا أعتقد اننا طوينا الصفحة وان الفيفا سيعود أقوى مما كان عليه."

واضاف "خلال فترة رئاستي اتعهد بتحقيق هذه الامور وقيادة الفيفا لمستقبل اكثر اشراقا حتى نعيد جميعا التركيز على كرة القدم."

وتابع "شاهدنا جميعا في 2015 ان بعض مسابقات الفيفا مثل كأس العالم للسيدات تبقى فرصة رائعة لنا لزيادة شعبية اللعبة وجمع الاموال التي نحتاجها للوفاء بمهمتنا الاساسية وهي تطوير كرة القدم."

وخلال الحملة الانتخابية قال اثنان من منافسي انفانتينو ان خططه غير قابلة للتطبيق ماليا وقد تقضي على احتياطيات الفيفا.

وتراجعت الايرادات من رعاة كأس العالم من 131 مليون دولار الى 44.5 مليون دولار في 2015 بعد انتهاء عقود مع شركات في نهاية 2014.

لكن مع ذلك ارتفعت الايرادات عبر رعاة الفيفا البارزين من 177.1 مليون دولار الى 180 مليون دولار.

اعداد وتحرير اشرف حامد

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below