مبادلة الإماراتية تقول إنها ملتزمة بتنمية استثماراتها في البرازيل

Fri Mar 18, 2016 6:42pm GMT
 

دبي 18 مارس آذار (رويترز) - قالت شركة مبادلة للتنمية- وهي صندوق استثمار تابع لحكومة أبوظبي- اليوم الجمعة إنها ملتزمة بمواصلة استثماراتها في البرازيل برغم الاضطراب السياسي والأزمة الاقتصادية وتحقيقات فساد هناك.

وقالت مبادلة في بيان إنها فتحت مكتبا في ريو دي جانيرو لإدارة وتنمية أصولها البرازيلية بعد إعادة هيكلة استثمارات بملياري دولار في مجموعة إي.بي.إكس المنهارة.

كانت مبادلة قد بدأت عملية إعادة الهيكلة في مطلع 2013 بعدما واجهت إي.بي.إكس التي كان يسيطر عليها الملياردير البرازيلي السابق إيك باتيستا صعوبات مالية حادة.

وقالت الشركة الإماراتية اليوم الجمعة إنها حصلت بموجب إعادة الهيكلة على 300 مليون دولار نقدا إلى جانب حصص في شركات كانت تابعة لمجموعة إي.بي.إكس وفي أصول دولية أخرى وأضافت أن القيمة الإجمالية لتلك الأصول تتجاوز مبلغ الاستثمار الأصلي.

وقال كارلوس عبيد الرئيس المالي لمبادلة في بيان "هدفنا هو تعظيم قيمة الأصول التي استحوذنا عليها من خلال عملية إعادة الهيكلة" ووصف الأصول بأنها تنسجم مع الأنشطة الأساسية لمبادلة.

وأضاف "نقلنا مقر بعض أكبر فرقنا لإدارة الأصول إلى البرازيل واستعنا بالمواهب المحلية لإدارة وتنمية هذه المحفظة من الأصول بشكل نشط."

وقالت مبادلة- التي تشير تقديرات لمعهد صناديق الثروة السيادية إلى أنها تحوز أصولا قيمتها 66 مليار دولار- إن أصولها البرازيلية حاليا تشمل حصة قدرها 48 بالمئة من أسهم بورتو سوديستي وهو مرفأ التصدير بمنطقة تعدين الحديد الخام الرئيسية في البرازيل فضلا عن شركة آي.إم.إم بالكامل- وهي شركة للرياضة والترفيه- وفندقا ومبنى إداريا في ريو دي جانيرو.

(إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية)