مقدمة 1-المرصد السوري وناشطون: مقتل العشرات في غارات جوية على الرقة

Sat Mar 19, 2016 2:26pm GMT
 

(لتحديث عدد القتلى)

بيروت 19 مارس آذار (رويترز) - قال المرصد السوري لحقوق الإنسان وناشطون إن عشرات الأشخاص قتلوا في سلسلة غارات جوية على مدينة الرقة في شمال سوريا اليوم السبت في حين شنت دمشق وموسكو هجمات على مناطق يسيطر عليها تنظيم الدولة الإسلامية.

ودخل وقف للأعمال القتالية في سوريا حيز التنفيذ قبل ثلاثة أسابيع مما قلل من أعمال العنف لكنه لم يوقف القتال خلال محادثات السلام في جنيف. ولا يشمل اتفاق وقف إطلاق النار تنظيم القاعدة ولا الدولة الإسلامية التي تتخذ من الرقة عاصمة لها في سوريا.

وتسحب روسيا مقاتلاتها بعد الإعلان عن انسحاب جزئي من سوريا التي أدت فيها حملتها الجوية دعما للرئيس بشار الأسد إلى ترجيح كفة القتال لصالحه.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن 39 شخصا على الأقل قتلوا وأصيب العشرات في الغارات على الرقة.

وقالت جماعة حقوقية لها مصادر في الرقة وتسمى (الرقة تُذبح بصمت) إن أكثر من 40 قتلوا وإن ضربات منفصلة استهدفت مناطق شمال محافظة الرقة.

وأضاف المرصد أن من بين القتلى سبع نساء وخمسة أطفال. وقال إنه من غير الواضح إذا كانت طائرات سورية أم روسية هي التي نفذت الضربات.

وقال المرصد إن طائرات حربية روسية قصفت بشكل منفصل مدينة تدمر التاريخية التي تسيطر عليها الدولة الإسلامية والمناطق المجاورة لها بنحو 70 ضربة جوية مما أدى إلى مقتل 18 على الأقل من الدولة الإسلامية.

وتسعى القوات الحكومية وحلفاؤها لاستعادة تدمر الواقعة على بعد 200 كيلومتر جنوب غربي الرقة والتي تسيطر الدولة الإسلامية عليها أيضا منذ مايو أيار.

وقال المرصد إن 16 شخصا قتلوا في ضربات جوية في الرقة أمس الجمعة. (إعداد سلمى محمد للنشرة العربية - تحرير حسن عمار)