أستراليا تتخلى عن حملة لقطع الأشجار في منطقة للتراث العالمي

Sun Mar 20, 2016 8:32am GMT
 

سيدني 20 مارس آذار (رويترز) - أنهت الحكومة الأسترالية اليوم الأحد مسعاها لقطع الأشجار في الغابات المدرجة على قائمة التراث العالمي في ولاية تسمانيا الجنوبية بعد أن أصدرت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونسكو) تقريرا يدعو للاستمرار في حماية المنطقة من قطع الأشجار.

ولم توفق جهود الحكومة الأسترالية في 2014 في رفع أجزاء من البرية في تسمانيا -نحو 2.47 مليون فدان أو خمس مساحة الجزيرة- من قائمة اليونسكو للتراث العالمي تمهيدا لقطع أشجار المنطقة.

وقال تقرير اليونسكو الذي صدر أمس السبت إن المنطقة برمتها "يجب حمايتها من عمليات قطع الأشجار لأغراض تجارية." وإنه لا يمكن اعتبار منطقة "للتراث العالمي تشتهر بقيمتها الثقافية والطبيعية المكان المناسب لقطع الأشجار لأسباب تجارية."

واليوم الأحد انصاعت الحكومة الوطنية وحكومة إقليم تسمانيا لطلب اليونسكو.

وقال وزير البيئة في تسمانيا في بيان مشترك مع وزير البيئة في الحكومة الوطنية "نقبل التوصية... لا ينبغي السماح بقطع هذه الأنواع الخاصة من الأخشاب في أي مكان في منطقة التراث العالمي."

وتم إدراج غابات تسمانيا على قائمة التراث العالمي في 1982 وتقول اليونسكو إنها "تشكل واحدة من آخر الغابات المطيرة معتدلة الحرارة في العالم." (إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير لبنى صبري)