مقدمة 1-روسيا تنعى ضحايا حادث الطائرة المنكوبة مع بدء التحقيقات

Sun Mar 20, 2016 3:39pm GMT
 

(لإضافة اقتباسات وتغيير المصدر)

روستوف أون دون (روسيا) 20 مارس آذار (رويترز) - احتشد أقارب اليوم الأحد لينعوا 62 ضحية في حادث الطائرة التي تحطمت في جنوب روسيا وحذر مسؤولون من أن التحقيق في سبب تحطم الطائرة قد يسترق أسابيع.

وفي مطار روستوف أون دون تجمع نحو 400 شخص لتأبين 55 راكبا وسبعة من أفراد الطاقم الذين لاقوا حتفهم عندما تحطمت الطائرة - وهي من طراز بوينج 737-800 وتسيرها شركة فلاي دبي التي تتخذ من دبي مقرا لها- في الساعات الأولى من صباح أمس السبت.

ووضع الأقارب المكلومون الزهور والشموع وألعاب الأطفال وصورا للقتلى. وكتب فوق قائمة منقوشة بأسماء الضحايا "نشعر بالحزن".

وقالت مارينا بوندار إحدى ساكنات منطقة روستوف لرويترز "ما حدث لا يمكن أن تعبر عنه الكلمات. لا أستطيع أن أفهم كيف سيواصل أهالي الضحايا حياتهم."

وتابعت قولها "العالم كله يعبر عن تعازيه لنا. لكن من المستحيل أن ننسى ذلك."

وفي موقع الحادث قال التلفزيون الروسي إن عمالا انتهوا من تفتيش الحطام الذي غطته الثلوج والبحث بين أكثر من 200 من أشلاء الجثث التي تناثرت على المهبط.

وقالت لجنة الطيران الروسية إن العمل بدأ لاستخراج المعلومات من الصندوقين الأسودين للطائرة المنكوبة اللذين تضررا بشدة في الحادث.

وقالت اللجنة وهي تعرض صورة لجهاز تسجيل منبعج ومحطم "التسجيلات التي حصلنا عليها متضررة بشدة."   يتبع