مقدمة 2-بلجيكا تقول إن صلاح عبد السلام ربما خطط لشن هجمات أخرى

Sun Mar 20, 2016 6:27pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل واقتباسات لوزير الخارجية البلجيكي)

من روبن إيموت

بروكسل 20 مارس آذار (رويترز) - قال وزير الخارجية البلجيكي ديدييه ريندرز اليوم الأحد إن صلاح عبد السلام المشتبه به الرئيسي في هجمات باريس ربما خطط لشن هجمات أخرى بمساعدة شبكة معارف وبفضل توفر مخزون من الأسلحة لديه.

وبعد يومين من اعتقال عبد السلام قال ريندرز إن أول شهادة لعبد السلام أمام قاضي تحقيق في بروكسل ترجح التخطيط لشن هجمات أخرى.

وأضاف الوزير البلجيكي في كلمة أمام مؤسسة بحثية "كان مستعدا للبدء مرة أخرى في شيء ما من بروكسل. ربما كان هذا هو الواقع لأننا عثرنا على أسلحة ثقيلة ورأينا شبكة تحيط به."

وقال ريندرز إن بلجيكا وفرنسا كشفتا حتى الآن عن ضلوع نحو 30 شخصا في الهجمات التي نفذت بالأسلحة والقنابل وأودت بحياة 130 شخصا في الثالث عشر من نوفمبر تشرين الثاني الماضي في حانات واستاد رياضي وقاعة حفلات بالعاصمة الفرنسية.

ويمثل الإيقاع بعبد السلام على قيد الحياة نصرا كبيرا للسلطات التي تتولى التحقيق في هجمات المتشددين الدامية بأوروبا منذ 2004. وتبنى تنظيم الدولة الإسلامية المسؤولية بينما حذرت الولايات المتحدة اليوم الأحد أن التنظيم سيسعى لتكرار مجازره.

وأمام محقق بلجيكي أمس السبت قال عبد السلام وهو فرنسي في السادسة والعشرين من العمر إنه خطط للمشاركة في هجوم الاستاد. وكشف مدعي باريس فرانسوا مولان هذه المعلومة للصحفيين أمس السبت.

وقال مولان في مؤتمر صحفي أمس في باريس نقلا عن أقوال عبد السلام "أراد تفجير نفسه عند استاد فرنسا وأنا أنقل عنه."   يتبع