سو كي لن تلعب على الأرجح دورا رسميا في حكومة ميانمار الجديدة

Mon Mar 21, 2016 7:13am GMT
 

نايبيداو 21 مارس آذار (رويترز) - قال مسؤول كبير في ميانمار إن الزعيمة الديمقراطية أونج سان سو كي لن تشغل على الأرجح منصبا رسميا في الحكومة الجديدة التي سيشكلها حزبها الرابطة القومية من أجل الديمقراطية لكنها ستهيمن على الحكومة من خلال زعامتها للحزب.

وقادت سو كي الفائزة بجائزة نوبل حزبها للفوز في انتخابات تاريخية في نوفمبر تشرين الثاني لكن الدستور الذي وضعه المجلس العسكري السابق الذي حكم البلاد يمنعها من تولي الرئاسة لأن لها ابنان بريطانيان من زوجها البريطاني الراحل.

وقال زاو مينت مونج المتحدث باسم الرابطة القومية من أجل الديمقراطية وأحد زعمائها الليلة الماضية "تولي المناصب لم يعد على قدر من الأهمية الآن...في الولايات المتحدة هناك عدد من المشرعين المشهورين أصحاب النفوذ لكنهم لا يشغلون منصبا في الحكومة."

وأضاف "وهنا بالمثل هي تتزعم الحزب ومن ثم ستقود الحكومة التي يشكلها الحزب."

وشبه زعماء آخرون للحزب دور سو كي بدور سونيا غاندي الأرملة ايطالية المولد لرئيس الوزراء الهندي الراحل راجيف غاندي. فقد هيمنت سونيا من خلال زعامتها لحزب المؤتمر على حكومة رئيس الوزراء مانموهان سينغ إلى أن خرجت من السلطة عام 2014 دون أن تتقلد منصبا وزاريا.

(إعداد أميرة فهمي للنشرة العربية - تحرير سها جادو)