قاض بريطاني يناشد مادونا وطليقها إنهاء نزاع على حضانة ابنهما

Mon Mar 21, 2016 4:18pm GMT
 

لندن 21 مارس آذار (رويترز) - طلب قاض بريطاني من نجمة الغناء الأمريكية مادونا وزوجها المخرج السابق جي ريتشي العمل معا للتوصل لحل ودي لقضية حضانة ابنهما المراهق.

وأتمت مادونا وريتشي الطلاق في 2008 واتفقا على أن يعيش ابنهما روكو البالغ من العمر 15 عاما مع أمه.

لكن الفتى منذ أواخر العام الماضي يعيش مع ريتشي في لندن ورفض في ديسمبر كانون الأول الماضي الانصياع لأمر محكمة في نيويورك بالعودة للولايات المتحدة ليكون برفقة مادونا.

ورفعت مادونا البالغ عمرها 57 عاما دعوى قضائية في العاصمة البريطانية في ديسمبر الماضي لكنها سرعان ما سحبتها.

وفي جلسة اليوم الاثنين التي لم تحضرها لا مادونا ولا ريتشي أذن القاضي أليستر مكدونالد لمادونا بإنهاء الإجراءات القانونية في بريطانيا وطالب الاثنين بتسوية الأمر.

وقال القاضي "وراء هذه الإجراءات انهيار مؤقت للثقة. أجدد لمرة أخيرة مناشدتي للأبوين لأن يسعيا للبحث عن حل ودي للخلاف بينهما."

وجاءت مناشدته بعد مناشدة مماثلة من قاضية في مانهاتن بنيويورك طالبت مادونا وريتشي في وقت سابق هذا الشهر بالعمل معا على حل الخلاف. ومن المقرر عقد جلسة في نيويورك في أول يونيو حزيران المقبل.

واختتمت مادونا جولة غنائية بعرض في سيدني أمس الأحد حيث رافقها روكو في المراحل الأولى من الجولة.

(إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان)