روبوت أبل يفرز الصالح من الطالح في هواتف آيفون القديمة

Tue Mar 22, 2016 11:11am GMT
 

22 مارس آذار (رويترز) - كشفت شركة أبل أمس الاثنين عن روبوت أطلقت عليه اسم (ليام) يفرز هواتف آيفون المستهلكة ويستخلص منها المواد القيمة التي يمكن إعادة تدويرها مثل الفضة والتنجستين وهو عنصر فلزي يستخدم لتقوية الفولاذ والأسلاك.

ترد أبل بهذا الروبوت المبتكر على انتقادات وجهت إلى منتجاتها التي رغم تصميماتها المصقلة إلا أن مكوناتها يصعب تفكيكها بغرض التجديد وإعادة الاستخدام.

ويركز الروبوت ليام الذي بدأ تطويره منذ نحو ثلاث سنوات في البداية على جهاز آيفون 6. وقالت الشركة إنها تعتزم توسيع النظام ليشمل المزيد من الأجهزة واستعادة المزيد من الموارد.

وأعلنت أبل أن الروبوت بدأ العمل بشكل كامل الشهر الماضي ويمكنه تفكيك جهاز من طراز آيفون 6 كل 11 ثانية والاحتفاظ بالأجزاء المصنوعة من الألومنيوم والنحاس والقصدير والتنجستين والكوبالت والذهب والفضة.

وبهذا المعدل وطوال ساعات عمل بلا توقف يمكن للروبوت ليام على الأرجح التعامل مع بضعة ملايين من الهواتف كل عام.

وباعت أبل في عام 2015 أكثر من 231 مليون هاتف.

ورحبت منظمة السلام الأخضر (جرين بيس) بمبادرة أبل كنموذج على مساهمة الشركة في تقليل حجم المنتجات التي تجد طريقها في نهاية المطاف إلى مدافن النفايات. (إعداد أميرة فهمي للنشرة العربية - تحرير)