المراكز الأمريكية تنصح الأطباء بالوقاية من عدوى زيكا أثناء الحمل والوضع

Wed Mar 23, 2016 9:37am GMT
 

من جولي ستينهويسن

شيكاجو 23 مارس آذار (رويترز) - نصح مسؤولو الصحة في الولايات المتحدة طاقم العاملين في الحقل الطبي بالاستعانة بمعدات الوقاية الاحترازية الأساسية أثناء التوليد للحيلولة دون انتقال عدوى زيكا الفيروسية إلى المواليد أو المحيطين.

وتنتشر عدوى زيكا بسرعة في الأمريكتين ومنطقة الكاريبي وتنتقل أساسا بلدغات البعوض لكن الفيروس رصد في سوائل الجسم ومنها الدم والبول والسائل الأمنيوسي واللعاب مع رصد عدة حالات إصابة من خلال الاتصال الجنسي.

ولأن معظم حالات الإصابة بالفيروس لا تظهر عليها أي أعراض أوصت المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها بمراعاة الاحتياطات الوقائية الأساسية باستمرار بغض النظر عن الاشتباه بحالات زيكا أو تأكيدها.

ومن بين هذه الإجراءات غسل الأيدي باستمرار واستخدام معدات الوقاية الشخصية مثل الأقنعة والقفازات ومراعاة وسائل التعقيم عند الحقن مع الحرص عند التعامل مع معدات أو أسطح يشتبه بأنها ملوثة.

وتتبع مثل هذه الإجراءات أيضا للوقاية من انتقال جميع الفيروسات التي تنتشر عن طريق الدم مثل فيروس الايدز والالتهاب الكبدي الوبائي (سي).

وقال الخبراء في تقرير المراكز الأمريكية إن الدراسات أوضحت أن العاملين في حقل الرعاية الصحية لا يستخدمون معدات الوقاية اللازمة في الحالات الروتينية متذرعين بأن هذه المعدات تعرقل إتقان أداء عملهم على الوجه الأكمل.

لكن نظرا للمخاطر النظرية المحتملة قال خبراء المراكز الأمريكية إن هذه الإجراءات تقي العاملين في الحقل الطبي والمواليد من الإصابة بالفيروس أثناء الحمل والولادة.

وتفجرت عدوى زيكا الفيروسية في البرازيل العام الماضي وهي تنتشر بسرعة في دول بأمريكا اللاتينية ومنطقة الكاريبي ما دفع منظمة الصحة العالمية الشهر الماضي إلى إعلان حالة طوارئ عالمية تتعلق بالصحة العامة. ويرتبط فيروس زيكا بالعديد من حالات صغر حجم الرأس في المواليد بالبرازيل.   يتبع