الولايات المتحدة تضغط على روسيا بشأن مستقبل الأسد

Wed Mar 23, 2016 5:29pm GMT
 

من ليزلي روتون وجون آيرش

موسكو/جنيف 23 مارس آذار (رويترز) - يتوقع أن يضغط وزير الخارجية الأمريكي جون كيري على الرئيس الروسي فلاديمير بوتين فيما يتعلق برؤية بلاده للانتقال السياسي في مستقبل سوريا ومصير رئيسها بشار الأسد.

وفي ظل سريان الهدنة الهشة ومشاركة طرفي الصراع في مباحثات السلام بجنيف قال مسؤول بوزارة الخارجية الأمريكية إن كيري يرغب في "البدء بمناقشة القضية الأساسية" الخاصة بمستقبل الأسد.

وبينما تريد الولايات المتحدة للأسد أن يتنحى عن السلطة تقول روسيا إن للشعب السوري وحده أن يقرر مصير الرجل في صناديق الاقتراع ووقفت في وجه أي حديث عن تغيير النظام.

وسيعقد كيري مباحثات مع بوتين في الكرملين غدا الخميس في اجتماع رتب له بعد إعلان مفاجئ من الزعيم الروسي في الرابع عشر من مارس آذار الجاري بسحب جزئي لقواته من سوريا.

وقال المسؤول لدى وصول كيري إلى موسكو "الوزير يريد أن ينصت الآن لأفكار الرئيس بوتين.. عن الانتقال السياسي" في سوريا.

وأضاف المسؤول الذي اشترط عدم الكشف عن هويته "بالتأكيد ما نتطلع إليه وما سعينا له هو الطريقة التي سيتم بها الانتقال بسوريا من حكم الأسد."

وبعد خمس سنوات من الصراع الذي أودى بحياة أكثر من ربع مليون شخص وسبب أسوأ أزمة لجوء في العالم أبرمت واشنطن وموسكو اتفاقا قبل ثلاثة أسابيع لوقف الأعمال القتالية وإيصال مساعدات إنسانية لمناطق محاصرة في سوريا.

وقال المسؤول بالخارجية الأمريكية إن الاجتماعات مع بوتين ووزير خارجيته سيرجي لافروف ستركز على تقييم حالة الهدنة وستحاول "الوصول لاتفاق" بشأن إنهاء أعمال العنف وزيادة المساعدات الإنسانية.   يتبع