عقوبات كبيرة على باوك اليوناني بسبب شغب جماهيره

Fri Mar 25, 2016 10:00am GMT
 

من جراهام وود

اثينا 25 مارس آذار (خدمة رويترز الرياضية العربية) - عاقب الاتحاد اليوناني لكرة القدم نادي باوك سالونيكا بخصم خمس نقاط من رصيده في الدوري المحلي وبإلزامه باللعب خمس مباريات بدون جمهور بسبب شغب جماهيره وهو ما قد ينهى آماله في التأهل إلى دوري أبطال أوروبا في الموسم المقبل.

وأعلن الاتحاد اليوناني العقوبة في بيان على موقعه على الانترنت أمس الخميس كما فرص الاتحاد على الفريق غرامة مالية بقيمة 112 ألف يورو (125193 دولارا).

وجاءت العقوبة نتيجة لشغب جماهير باوك مما أدى إلى إلغاء مباراة ذهاب الدور قبل النهائي لكأس اليونان أمام أولمبياكوس في بداية الشهر الحالي بالإضافة إلى واقعتين أخريين في مباراتين في الدوري أمام ايل كالونيس وبانيونيوس.

وبدأت أعمال الشغب بعدما رفض الحكم احتساب ركلة جزاء طالب بها باوك.

واستشاط لاعبو ومشجعو باوك غضبا بسبب عدم احتساب ركلة جزاء وهو ما دفع بمجموعات كبيرة من الجماهير لاقتحام ارض الملعب ما أضطر قوات مكافحة الشغب إلى التدخل.

وقال الاتحاد اليوناني "نتيجة لتوقف مباراة باوك ضد اولمبياكوس ثم إلغائها وفي ضوء أعمال العنف والشغب السابقة من جانب جماهير باوك... قررت لجنة الانضباط خصم خمس نقاط من رصيد باوك في الدوري الممتاز هذا الموسم."

ويستطيع باوك الطعن في العقوبة ولن تخصم النقاط الخمس إلا بعد البت في الطعن.

وحاليا يحتل باوك المركز الرابع قبل ثلاث مباريات من النهاية وهو يسعى لاحتلال أحد المراكز الخمسة الأولى ليتأهل للعب في إقصائيات لحسم التأهل إلى بطولتي دوري الأبطال والدوري الأوروبي في الموسم المقبل.   يتبع